استمع لاذاعتنا

هكذا حاصر المتظاهرون منزل الوزير شقير

توجّه المتظاهرون صباح اليوم الثلاثاء إلى أمام منزل وزير ​الاتصالات ​​محمد شقير​ في ​شارع الحمرا​ حيث نفّذوا إعتصاماً.

ووجه المتظاهرون دعوات بالامس للاعتصام امام منزل شقير في شارع بليس جنب مفرزة حبيش بناية الارجوان الطابق الثالث.

ولا تزال معظم الطرقات مقفلة رغم محاولات فتحها من قبل الأجهزة الأمنية، وعمد الثوار إلى إقفال المزيد من الطرقات صباح اليوم الثلاثاء، وسط غضب المحتجين العارم خصوصاً بعد رفض مجلس الوزراء الاستماع الى رغبة اللبنانيين بالاستقالة، وكلمة رئيس الجمهورية ميشال عون منتصف الأسبوع الماضي التي “لم تلامس مطالبهم، ورفضوا إعطاءها الثقة”، على حد تعبيرهم.