السبت 16 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 10 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

واشنطن حريصة على اتفاق الترسيم.. الاستقرار السياسي أولويّة!

أكّدت مصادر دبلوماسية لـ”الجمهورية” أنّ استقرار لبنان بات أولوية بعد الانجاز البحري الذي تجلّى في اتفاق الترسيم، فمن فرض اتفاق الترسيم على الاطراف المعنية به، توخى بالدرجة الاولى أن يؤسس لحال من الاستقرار على جانبي هذا الاتفاق.

وتبعًا لذلك، فإن واشنطن ستضع ثقلها لتعزيز هذا الاتفاق وتجنّب حدوث ما قد يعرضه للاهتزاز. والتركيز بالتالي على الجانب اللبناني، من خلال إشاعة جو من الاستقرار السياسي يحصّن الوضع اللبناني والترسيم في آن معًا، من خلال مد يد العون بزخم وفعالية هذه المرة لاتمام استحقاقاته، وفي مقدمها انتخاب رئيس الجمهورية وتشكيل حكومة بصورة عاجلة.

فبالنسبة إلى الأميركيين، فإنّ لبنان آمن ومستقر سياسيا يعني أن الترسيم آمن.

وتبعًا لذلك، فإن الاولوية هي لتدارك أي خطر يهدد استقرار لبنان، ويخشى إن انزلق، ألا يبقى محصورًا في البر، بل قد يتمدد الى البحر، ويخلق واقعًا جديدًا مفتوحًا على شتى الاحتمالات.