OTV تتحدى طلاب لبنان ..وإعلاميون يطالبون الجيش بتوضيح

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

نشرت قناة “او تي في”، مساء الأربعاء، تغريدتين تتضمنان خبراً منقولاً عن مصدر عسكري لبناني، يزعم بأن رقماً تركياً يشغله اسرائيلي يحادث الطلاب عبر مجموعات “واتسآب” ويحرضهم على التظاهر، وأن أهالي هؤلاء الطلاب وثقوا محادثات مع أبنائهم من هذا الرقم.

واعتبر تجمع “إعلاميون من أجل الحرية”، في بيان، أن خطورة هذا الخبر كبيرة “لا سيما أنه يوحي بأن الثورة الطلابية مخترقة من الخارج، وتتضاعف خطورته بنَسبه إلى مصدر عسكري”.

وطالب “إعلاميون من أجل الحرية”، قيادة الجيش اللبناني، “بجلاء الحقيقة كاملة، والتحقيق وإحالة الملف الى القضاء لتحديد المسؤوليات، كما نطالبها بموقف واضح في حال كان هذا الخبر كاذباً باعتباره يندرج ضمن اطار التحريض والتخوين”. وأضاف البيان: “إننا اذ ننتظر من المؤسسة العسكرية، الضامنة للاستقرار ولأمن المواطنين وسلامتهم، صدور الموقف التوضيحي، ندعو جميع المتضررين اللجوء الى القضاء إذا تبين أن الخبر مفبرك”.

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More