إطلاق “برنامج التعقيم الوطني” في الإمارات

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

بعدما أعلنت دولة الإمارات، الأربعاء، شفاء 52 إصابة من وباء كورونا، مطالبة الناس بالالتزام والبقاء في منازلهم طيلة مدة الحجر الصحي، أعلنت الدولة قبل ساعات، عن إطلاق برنامج التعقيم الوطني الكامل، الذي يشمل كافة المرافق والنقل العام وخدمة المترو ابتداء من مساء الخميس وحتى صباح الأحد، وفرضت قيودا على حركة المرور خلال التعقيم.

في التفاصيل، ذكرت وكالة الأنباء الإماراتية أن إجراءات التعقيم ستنفذ خلال فترة عطلة نهاية الأسبوع اعتبارا من الساعة الثامنة مساء الخميس وحتى الساعة السادسة صباح يوم الأحد، بموجب قرار اتخذته وزارة الصحة ووقاية المجتمع ووزارة الداخلية بالتنسيق مع كافة المؤسسات الاتحادية والمحلية المعنية.

كما حذرت السلطات الإماراتية الجميع من أنه سيتم طوال الفترة المحددة تقييد حركة المرور وحركة الجمهور، ووقف وسائل النقل العامة وخدمة المترو، وذلك في إطار الإجراءات الاحترازية والوقائية لاحتواء فيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19″ وحفاظا على صحة المواطنين والمقيمين والزوار، بحسب الوكالة.

وحثت الوزارتان السكان على البقاء في المنازل طوال فترة برنامج التعقيم الوطني، وعدم الخروج إلا لشراء الاحتياجات الغذائية والدوائية أو للضرورة الصحية أو العمل من فئات القطاعات الحيوية، موضحة أن الإجراءات التقييدية تستثني عمل القطاعات الحيوية، كـ”الطاقة والاتصالات والصحة والتعليم والأمن والشرطة والقطاع العسكري والبريد والشحن والأدوية والمياه والأغذية والطيران المدني والمطارات والجوازات والقطاع المالي والمصرفي والإعلام الحكومي والخدمات مثل محطات الوقود والمشاريع الإنشائية، وذلك من خلال التحقق من بطاقات العمل أو الهوية”.

64 مخالفاً إلى النيابة
يشار إلى أن وزارة الداخلية الإماراتية كانت أحالت الأربعاء، 64 شخصا من المخالطين لأشخاص ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، إلى النيابة العامة بسبب مخالفتهم أحكام قانون مكافحة الأمراض السارية، وعدم التزامهم بالحجر الصحي المنزلي المطبق مدة 14 يوما.

وتصل عقوبة مخالفة تلك القوانين والأحكام المتعلقة بمكافحة الأمراض السارية إلى الحبس أو الغرامة.

85 إصابة جديدة
وفي وقت سابق الأربعاء، أعلنت المتحدثة الرسمية عن القطاع الصحي في الإمارات، فريدة الحوسني، أنه تم رصد 85 حالة جديدة مصابة بفيروس كوفيد 19، منها 7 من مواطني الإمارات، بالإضافة لجنسيات أخرى مختلفة، فيما تخضع كافة الحالات للرعاية الصحية اللازمة في المستشفيات، لافتة إلى أن العدد الإجمالي للإصابات المسجلة في البلاد حتى الآن بلغ 333 حالة.

وتعود حالات الإصابة الجديدة لجنسيات مختلفة، وشملت شخصاً من كل من جيبوتي، كندا، هنغاريا، روسيا، بلجيكا، موريشيوس، تونس، صربيا، فنزويلا، السويد، البرازيل، رومانيا وسلطنة عمان، وشخصين من كل من فلسطين، إندونيسيا، كولومبيا، اليابان، ألمانيا، مصر، المغرب وإسبانيا، وثلاثة أشخاص من كل من هولندا، أستراليا، جنوب إفريقيا، الفلبين، فرنسا، الهند، أميركا والصين، وأربعة أشخاص من السعودية وإيطاليا، وخمسة أشخاص من إيران وباكستان، وسبعة أشخاص من كل من الإمارات وبريطانيا.

كما أعلنت الحوسني عن شفاء 7 حالات جديدة، غادرت جميعها المستشفى بعد تعافيها التام من المرض، وحصولها على الرعاية الصحية اللازمة، وشملت الحالات التي تم شفاؤها 5 أشخاص من بنغلاديش، وشخصين من باكستان، فيما وصل مجموع حالات الشفاء المسجلة في دولة الامارات 52 حالة حتى الآن.

إلى ذلك أكدت على أهمية الاستمرار في بقاء كافة مواطني البلاد ومقيميها في المنازل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى، مع ضرورة الالتزام بالإرشادات الصحية والوقائية المعلنة.

شاهد أيضاً