الأثنين 27 جمادى الأولى 1445 ﻫ - 11 ديسمبر 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

اسم قائد الجيش محصور بالوطني الحر.. والحزب متهم باسم خلفيته

أشارت مصادر سياسية متابعة لـ “الأنباء الكويتية” أنه قد يستغرب البعض القول إن الاعتراض على اسم قائد الجيش العماد جوزاف عون محصور بالتيار الوطني الحر، بينما الأطراف الأخرى من القوات اللبنانية إلى الكتائب، إلى التقدمي الاشتراكي، إلى التغييريين، فإن لم يكن مناديا بخيار قائد الجيش فهو ليس ضده.

أما حزب الله، فتؤكد المصادر عينها أنه ليس ضد الإجماع الداخلي والخارجي على خيار جوزاف عون، إذ إن رئاسة الجمهورية ليست وحدها ما تعنيه، بل قائد الجيش الذي سيحل محل جوزاف عون، حال انتخابه رئيسا أو إحالته على التقاعد، والحديث الدائم، عند مسؤولي الحزب، يتمحور حول الحرص على حماية ظهر المقاومة، وبالتالي اهتمام الحزب الآن مصوب على اسم قائد الجيش الجديد، أكثر مما هو على رئاسة الجمهورية ومثله على البيان الوزاري لحكومة العهد الجديد، وتحديدا على البند الذي يعتبره الحزب ثابتا وغير قابل للتعديل أو التأويل والذي يشار إليه بثلاثية «الشعب والجيش والمقاومة».

وهذا كله يشير إلى تقدم اسم قائد الجيش في الصدارة، بحسب المصادر المعنية.