الخميس 4 رجب 1444 ﻫ - 26 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

إقتراح تقسيم بلدية العاصمة بيروت يهدّد بين بإنفجار أمني واجتماعي

أرشيف بيروت وأخبارها في شقة المختار بيضون في الأشرفية،
يحتفظ بتاريخ العاصمة وأحداثها وصوَر قبضاياتها وزعمائها،
فالحفاظ على تاريخها حفاظ على جغرافيتها أيضًا، كما يقول،
من هذا المكتب حصد كثير من النواب أصوات أبناء الدائرة الأولى لبيروت فأصبحوا في البرلمان،
البرلمان الذي شهد تقديم اقتراحات من نواب طالبوا بتقسيم بلدية العاصمة.

إلى مجلس النواب قدم نواب “تكتل لبنان القوي” المحسوب على رئيس الجمهورية اقتراح قانون يرمي إلى استحداث بلديتين في مدينة بيروت.
إقتراح لاقى موجة معارضة من عدد من النواب الجدد ومن حلفاء الحلفاء.

يندرج في الاقتراح تقسيم البلدية إلى دائرتين: الأولى، تضم مناطق الأشرفية، الصيفي، الرميل، المدور والمرفأ.
والثانية تتضمن مناطق ميناء الحصن، الباشورة، راس بيروت، المصيطبة، زقاق البلاط، المزرعة وعين المريسة.
الهدف برأي مقدمي الاقتراح وقف عرقلة المشاريع التنموية،

مقدمو الاقتراح يستشهدون بالإهمال الحاصل جراء انفجار المرفأ والذي أدّى إلى هجرة مئات العائلات من مناطق الدائرة الأولى نهائيًا منذ سنتين.
البلدية نأت بنفسها عن الاقتراح، وهي التي تشهد استمرار الصراع بيت صلاحيات البلدية التقريرية وصلاحيات المحافظ التنفيذية.
وتواجه سلطة وزارات الداخلية المتواصلة إلى الآن داخل المجلس البلدي.

تقسيم بلدية العاصمة قرار يحتاج إلى تعديل قانوني لم يسلك المسارات الإجرائية في البرلمان بعد،
تعرقله عوائق سياسية بالدرجة الأولى من قبل فريق يضع الاقتراح في إطار التمهيد لتغيير شكل النظام الحالي.