الخميس 7 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 1 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التوك توك بين التنقل و الانتحار…

بنزين غالي .. مشوار بالسيارة مُكلف و السرفيس و النقل العمومي “مش أرحم هالإيام”.. لذلك انتشرت ظاهرة غريبة على المجتمع اللبناني، وهي “التوك توك”، الذي غزا مناطق عدة فكان البديل المنقذ من نار و لهيب المحروقات….

ورويداً رويداً فرضت هذه المركبة نفسها في حياة المواطنين، واتسعت دائرة الذين يعتمدون عليها في تنقلاتهم، حتى صارت تكسي و سرفيس جعل من طلاب المدارس والموظفين كزبائن دائمين و يوميين ..

من جهة اخرى ، و على الرغم من هذه الوسيلة باتت للبعض نعمة “وفيّرة” عالجيبة إلا انها تشكل خطراً قد يكون قاتلاً على حياة المواطنين خاصة لمن يستخدمها بطرقات سرعاتها عالية كالاوتوسترادات و الشوارع المكتظة بالسكان .

فشكرا لدولة ، بات فيها المواطن يخاطر بروحه “لأنو بطل في ليرات بهالجيبة”