الخميس 15 ذو القعدة 1445 ﻫ - 23 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بعد ١٧ عامًا... ثورة الأرز باقية ومستمرة

سبعة عشر عامًا مرت على انطلاق ثورة الارز في الرابع عشر من آذار عام 2005 .
.
انتفاضة الاستقلال هذه ولدت عقب اغتيال رئيس الحكومة رفيق الحريري وكانت اهم أهدافها انهاء الوصاية السورية على لبنان، اسقاط حكومة عمر كرامي الموالية لسوريا وتنظيم انتخابات نيابية لاستعادة شرعية الدولة وسيادتها من نظام الاسد .

مئات الالاف من اللبنانيين زحفوا الى ساحة الشهداء لاشهر بغية تحرير البلاد من الوصاية ومعه بداية حقبة جديدة وهو الاستقلال الثاني.

لكن أيادي النظام المجرم في الشام وحلفائه في لبنان قرروا ان يواجهوا هذا الحراك الشعبي السلمي بالارهاب وبدأوا مسلسل اغتيالات طالت شخصيات قيادية في ثورة الارز .

ومع مرور الزمن خف وهج ثورة الارز وتشتت الحلفاء وضاعت البوصلة.

اما اليوم وبعد سبعة عشر عامًا اين أصبحت انتفاضة الاستقلال ماذا حققت وبماذا أخفقت؟

اما الشهداء الذين سقطوا واحدًا تلو الاخر واصبحوا من عليائهم يشاهدون ما آلت اليه الاوضاع، وان تضحياتهم لم توصل البلد الى بر الامان والى الحرية والسيادة والاستقلال التي نادوا بها حتى آخر نفس لهم، فرسالة من رفيقهم والشهيد الحي مروان حمادة لهم.

اذا رغم كل الاخفاقات والصعوبات التي مرت بها ثورة الارز الا ان المؤكد ان مشروع العبور الى دولة سيدة حرة ومستقلة سيبقى عنوانها الاول والاخير.