الثلاثاء 10 شعبان 1445 ﻫ - 20 فبراير 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أردوغان: اتفاق بين تركيا وإيران على تجنّب التصعيد في الشرق الأوسط

أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنّه اتفق مع نظيره الإيراني إبراهيم رئيسي خلال اجتماع اليوم الأربعاء، على ضرورة تجنّب أي خطوات قد تهدد الاستقرار في الشرق الأوسط بشكل أكبر، بعد مرور ثلاثة أشهر على حرب غزة.

وتنتقد تركيا، التي تدعم حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني المستمر منذ عقود، إسرائيل بشدة بسبب هجماتها على غزة، ودعت إلى وقف فوري لإطلاق النار، ودعمت الخطوات القانونية لمحاكمة إسرائيل بتهمة الإبادة الجماعية.

وفي تصريحات خلال مؤتمر صحافي في أعقاب لقائه مع نظيره الإيراني في أنقرة، قال أردوغان إنّه ناقش مع رئيسي إنهاء الهجمات الإسرائيلية “اللا إنسانية” على غزة والحاجة إلى اتخاذ خطوات نحو سلام عادل ودائم في المنطقة.

وقال: “اتفقنا على أهمية الامتناع عن الخطوات التي من شأنها أن تزيد تهديد الأمن والاستقرار في منطقتنا”، مضيفًا أن الدولتين الجارتين اتفقتا أيضًا على مواصلة التعاون في مواجهة تهديدات المتشددين عبر الحدود.

وفي علامة على اتساع نطاق الصراع، شنت قوات أميركية وبريطانية أهدافا للحوثيين المتحالفين مع إيران في اليمن هذا الشهر، ردًا على استهداف سفن تجارية في البحر الأحمر. وانتقد أردوغان الهجمات ووصفها بأنها استخدام غير متناسب للقوة.

وقال وزير الخارجية التركي هاكان فيدان أيضًا الأسبوع الماضي إنه تحدث مع نظيريه الإيراني والباكستاني بعد تبادل إطلاق النار عبر الحدود بين البلدين ودعا إلى الهدوء.

واتهم رئيسي الولايات المتحدة بدعم ما وصفها بأنها جرائم إسرائيلية ضد الفلسطينيين في غزة وكرر دعوة طهران للدول الإسلامية إلى قطع علاقاتها الاقتصادية والسياسية مع “النظام الصهيوني”.

وقال: “ما يحدث في فلسطين وغزة هو جريمة ضد الإنسانية.. والولايات المتحدة والغرب يدعمون هذه الجرائم”. وأضاف أن “قطع العلاقات الاقتصادية والسياسية مع هذا النظام يمكن أن يكون له بالتأكيد تأثير على النظام الصهيوني لإنهاء جرائمه”.

هذا وأجّل رئيسي مرتين زيارته لتركيا، التي كان مقررًا لها أن تجري في نوفمبر/ تشرين الثاني، بسبب مشاكل في الجدول الزمني ووقوع هجمات في مدينة كرمان في جنوب شرق إيران.

وترأس الزعيمان اليوم الأربعاء اجتماعًا لمجلس الأعمال التركي الإيراني وجرى التوقيع على بعض الاتفاقات.

    المصدر :
  • رويترز