أردوغان يدين مساعدة الشعب الجمهوري حزبا بخوض الانتخابات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

هاجم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الاثنين، حزب الشعب الجمهوري المعارض، بسبب مناورة قام بها من أجل تأمين خوض حزب ناشئ الانتخابات المبكرة.

وانتقد أردوغان انضمام نواب من حزب المعارضة الرئيس في البلاد إلى حزب “إيي” (حزب الخير) لتمكين الأخير من المشاركة في الانتخابات المبكرة المقررة في حزيران/ يونيو المقبل.

وكان “حزب إيي” يملك خمسة نواب في البرلمان فقط، ما يعني عدم تمكنه من المشاركة في الانتخابات، لكن حزب الشعب الجمهوري قام الأحد الماضي بجعل 15 نائبا يستقيلون من الحزب، ويذهبون للانضمام إلى “حزب الخير” لتأمين العدد الكافي من النواب كي يتمكن من المشاركة.

وبموجب القانون التركي، فإن الحزب الجديد مع 15 نائبا إضافيا يمكن أن يشكل مجموعة نيابية تتيح له خوض الانتخابات.

وبعد وقت قصير على هذه الخطوة، أعلنت الهيئة العليا للانتخابات أن بإمكان “حزب الخير” المشاركة في انتخابات حزيران/ يونيو بشكل مؤكد.

وأدان أردوغان مناورات المعارضة، ونقلت عنه صحيفة “حرييت” قوله: “أن يهبط البرلمان إلى هذا المستوى أمر كارثي بالنسبة إلينا”.

ويكتسي الاقتراع المزدوج الرئاسي والتشريعي في حزيران/ يونيو أهمية كبيرة، لأنه يدشن بدء سريان معظم الإجراءات التي تعزز سلطات رئيس الجمهورية، التي كان تم اعتمادها في استفتاء دستوري في نيسان/ أبريل 2017، ونصت بالخصوص على التخلي عن منصب رئيس الحكومة.

 

المصدر وكالات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

شاهد أيضاً