الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

أكثر من 7 ملايين شخص فروا من أوكرانيا منذ بدء الحرب

قالت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة إن أكثر من سبعة ملايين شخص عبروا الحدود من أوكرانيا منذ اندلاع الحرب هناك.

وأظهرت بيانات المفوضية اليوم الأربعاء أن سبعة ملايين و23559 عملية عبور للحدود سُجلت منذ بدء الغزو الروسي لأوكرانيا يوم 24 فبراير شباط.

وأضافت أن عدد الأوكرانيين الذين تم تسجيلهم كلاجئين في مختلف أرجاء أوروبا بلغ أربعة ملايين و712076 واستقبلت بولندا وروسيا مولدوفا أكبر أعداد منهم.

دول عديدة

وانتقل اللاجئون الآخرون إلى سلوفاكيا ومولدوفا وروسيا ورومانيا وبيلاروسيا ودول أخرى في أوروبا.

وفي السياق، كشفت منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) في إفادة سابقة عن تحول “طفل أوكراني واحد كل ثانية إلى لاجئ” بسبب الحرب.

وقال المتحدث باسم “يونيسف”، جيمس إلدر، في تصريحات صحفية، “في المعدّل، في كل يوم على مدى الأيام الـ20 الأخيرة في أوكرانيا تحوّل أكثر من 1.5 مليون طفل إلى لاجئين، أي ما يعادل 55 طفلا كل دقيقة أو نحو طفل كل ثانية”.

ومع تضخم أعداد اللاجئين الأوكرانيين في دول أوروبية، عمد الاتحاد الأوروبي إلى تفعيل ما يعرف بنظام الحماية المؤقتة للاجئين الذي تم إنشاؤه عام 2001 استجابة لتداعيات الحرب في يوغوسلافيا السابقة؛ ولم يُستخدم من قبل رغم وصول أكثر من مليون لاجئ عام 2015، جاء معظمهم من سوريا.

ويوفر هذا البرنامج للأوكرانيين رحلات القطارات والحافلات مجانا، وإيواء البعض في مراكز الاستقبال، كما يتيح تلقيهم مزايا الرعاية الاجتماعية، وربما الرعاية الطبية، ويستثنى من نظام الحماية الأشخاص الذين كانوا يعيشون في أوكرانيا لمدة قصيرة مثل الطلاب الأجانب.