السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأمم المتحدة: قصف مخيم جباليا قد يرقى إلى "جرائم حرب"

اعتبرت المفوضية العليا للأمم المتحدة لحقوق الانسان، الأربعاء، أن القصف الإسرائيلي لمخيم جباليا للاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة “قد يرقى إلى جرائم حرب”.

وجاء في منشور للمفوضية على منصة “إكس” أنه “نظرا للعدد الكبير من الضحايا المدنيين وحجم الدمار بعد الضربات الجوية الإسرائيلية على مخيم جباليا للاجئين، لدينا مخاوف جديّة من أن هذه هجمات غير متناسبة يمكن أن ترقى إلى جرائم حرب”.

وفي وقت سابق من الأربعاء، وزارة الصحة في غزة سقوط عشرات الشهداء والجرحى في قصف إسرائيلي على مخيم جباليا للاجئين، غداة قصف إسرائيلي على المنطقة ذاتها أودى بحياة خمسين شخصا على الأقل.

وأفادت الوزارة في بيان عن “عشرات الشهداء والجرحى في قصف طائرات الاحتلال مربعا سكنيا بمنطقة الفالوجا في مخيم جباليا”.

وأكد الدفاع المدني أن هذا القصف الجديد أدى إلى مقتل “عائلات بأكملها” في المخيم الأكبر في قطاع غزة والذي يبلغ عدد سكانه 116 ألف نسمة.

ويوم الثلاثاء، أكد الجيش الثلاثاء أنه قصف المخيم، قائلا إنها استهدفت القيادي في حماس إبراهيم بياري الذي عرفّه بأنه أحد المسؤولين عن هجمات حركة حماس في 7 أكتوبر.

وأدى القصف الثلاثاء إلى استشهاد العشرات في جباليا. وأظهر مقطع فيديو 47 جثة على الأقل مكفّنة على الأرض في باحة مستشفى بعد انتشالها من تحت الأنقاض.

ولقيت الضربات على جباليا انتقادات شديدة، خاصة من الأمم المتحدة.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إن الأخير شعر “بالفزع” من القصف الإسرائيلي “على مناطق سكنية في مخيم جباليا للاجئين المكتظ بالسكان”.

ووفق أحدث حصيلة صادرة عن وزارة الصحة التابعة لحكومة حماس، استشهد جراء القصف الإسرائيلي على القطاع 8796 شخصا، بينهم 3648 طفلا، منذ بداية الحرب مع إسرائيل.