الاتحاد الأوروبي: مقتل خاشقجي انتهاك لاتفاقية “فيينا” القنصلية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلن الاتحاد الأوروبي، مساء السبت، أن ظروف مقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي “تمثل انتهاكا لاتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية”.

جاء ذلك في بيان لممثلة الشؤون الخارجية والسياسة الأمنية للاتحاد الأوروبي، فيديريكا موغريني، نشر على موقع الإلكتروني للمجلس الأوروبي.

وذكر البيان أن “ظروف مقتل جمال خاشقجي مقلقة للغاية، وتمثل انتهاكًا صارخًا لاتفاقية فيينا للعلاقات القنصلية لعام 1963، وتحديدًا مادتها رقم 55”.

وأضاف: “لذا فإن الاتحاد الأوروبي، مثل باقي شركائه، يصر على ضرورة إجراء تحقيق شفاف، وموثوق، وشامل، يوضح ظروف القتل، ويضمن محاسبة كاملة للمسؤولين عنه”.

وتابع: “خاشقجي وعائلته وكذلك أصدقاءه يستحقون العدالة”.

وأعرب الاتحاد الأوروبي، في البيان، عن عمق تعازيه لعائلة خاشقجي، وأصدقائه.

وأشار إلى أنه يؤكد من جديد التزامه بحرية الصحافة وحماية الصحفيين في جميع أنحاء العالم.

وفجر السبت، أقرّت الرّياض، بمقتل خاشقجي بقنصلية بلاده بإسطنبول إثر “شجار” مع مسؤولين عقب دخوله القنصلية، في 2 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، لإنهاء أوراق خاصة به، وأعلنت توقيف 18 سعوديًا على خلفية الواقعة.

ولم توضح السعودية مكان جثمان خاشقجي، كما لم تحدد كيفية مقتله.

وعلى إثر ذلك، أعفى العاهل السعودي سلمان بن عبد العزيز، مسؤولين بارزين بينهم نائب رئيس الاستخبارات أحمد عسيري، والمستشار بالديوان الملكي، سعود بن عبدالله القحطاني، وقرر تشكيل لجنة برئاسة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لإعادة هيكلة الاستخبارات العامة.

لكن وسائل إعلام غربية شككت في الرواية الرسمية السعودية، واعتبرت أنها “تثير الشكوك الفورية”، خاصة أنها أول إقرار للرياض بمقتل خاشقجي، بعد صمت استمر 18 يوما.

Loading...
المصدر الأناضول

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً