الثلاثاء 1 ربيع الأول 1444 ﻫ - 27 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الاحتلال يغتال قائد كتائب شهداء الأقصى في نابلس

اغتال جيش الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، المطارد إبراهيم النابلسي في مدينة نابلس، بالضفة الغربية المحتلة.

كما اغتال جيش الاحتلال، المطاردان إسلام صبح و حسين جمال طه الذي كان برفقة النابلسي في منزل بالبلدة القديمة بنابلس

وزارة الصحة الفلسطينية، أعلنت عن إصابة 32 مواطناً، بينها 4 إصابات خطيرة، و28 إصابة برصاص الاحتلال الحي وصلت مستشفى رفيديا الحكومي بنابلس، بينها إصابتان بحالة حرجة.

وأكدت وزارة الصحة، أنّ إصابتتن برصاص الاحتلال الحي وصلتا المستشفى العربي التخصصي، بينهما حالة حرجة.

وشددت، أنّ إصابتين برصاص الاحتلال الحي وصلتا مستشفى النجاح، بينهما إصابة حرجة.

نعت كتائب شهداء الأقصى، الجناح العسكري لحركة فتح صباح يوم الثلاثاء، الشهيد القائد المطارد إبراهيم النابلسي، والشهيد إسلام صبوح.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، الثلاثاء، إن الجيش الإسرائيلي اغتال إبراهيم النابلسي أحد أبرز قادة كتائب شهداء الأقصى في الضفة الغربية، ومن أهم المطلوبين لإسرائيل.

وذكرت هيئة البث الإسرائيلية (كان) أنه تم اغتيال إبراهيم النابلسي قائد كتائب شهداء الأقصى التابعة لحركة فتح، بعد اشتباكات خاضها الجيش الإسرائيلي معه في البلدة القديمة بنابلس.

وذكر موقع ”واللا“ الإسرائيلي أن اغتيال النابلسي جاء بعد حصار منزل عائلته الذي استمر لساعات، تعرض خلالها الجيش الإسرائيلي لإطلاق وابل من الرصاص.