الأحد 11 ذو القعدة 1445 ﻫ - 19 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

التصعيد مستمر.. مؤيدون للفلسطينيين يتظاهرون في نيويورك ومدن أمريكية أخرى

ذكر ائتلاف جماعات يهودية معارضة للتحركات الإسرائيلية في غزة أن متظاهرين مؤيدين للفلسطينيين يعتزمون إغلاق شارع بروكلين حيث يقيم زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي تشاك شومر (الثلاثاء 23-4-2024)، مخاطرين بالتعرض لاعتقال جماعي.

الاحتجاج المزمع في الليلة الثانية من عيد الفصح اليهودي الذي يستمر أسبوعا يأتي ضمن عشرات الاحتجاجات التي من المقرر تنظيمها في مدن في شتى أنحاء البلاد، منها بورتلاند وأوريجون وسياتل.

وشهدت عدة جامعات منها كاليفورنيا وماساتشوستس‭‭ ‬‬احتجاجات كبيرة خلال الأسبوع الماضي. واعتصم متظاهرون في العديد من الجامعات في خيام من أجل الضغط لتحقيق مطالبهم، دون الحصول على تصريح بذلك.

وقال المنظمون في بيان “سيواجه المئات خطر الاعتقال بينما يطالبون السناتور شومر، الذي تحدث مؤخرا بحدة ضد (رئيس الوزراء الإسرائيلي) نتنياهو، باتخاذ الخطوة التالية والتوقف عن تسليح إسرائيل”.

وألقي القبض على مئات الطلاب وآخرين في جامعات كولومبيا وييل ونيويورك منذ يوم الجمعة، في حين كثف منتقدون منهم أعضاء جمهوريون بارزون في مجلس الشيوخ الأمريكي، الاتهامات بمعاداة السامية والمضايقات من بعض المتظاهرين على الأقل.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض آندرو بيتس للصحفيين على متن طائرة الرئاسة بينما كان الرئيس جو بايدن متجها إلى فلوريدا “عندما نرى تعليقات مقززة وخطيرة معادية للسامية، فسيكون هذا شيئا ننتقده، بعبارات واضحة للغاية”.

وذكر متحدث باسم شرطة مدينة نيويورك أنها ألقت القبض على أكثر من 120 محتجا في حرم جامعة نيويورك في وقت متأخر أمس الاثنين. وقالت الشرطة إن سلطات الجامعة طلبت المساعدة، وإن المحتجين لم يتركوا أماكنهم بحلول الموعد النهائي الذي حددته الجامعة.

وهاجمت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسرائيل في السابع من أكتوبر تشرين الأول وقتلت 1200 شخص واحتجزت العشرات من الرهائن وفقا للإحصائيات الإسرائيلية. وأدى الهجوم الإسرائيلي التالي على غزة إلى مقتل أكثر من 34 ألف فلسطيني، وفقا لوزارة الصحة بالقطاع، وتشريد جميع سكان غزة تقريبا البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة، كما تسبب في أزمة إنسانية بالقطاع.

    المصدر :
  • رويترز