برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الدول الغربية في مجلس الأمن تطالب باجتماع طارئ حول أوكرانيا

طالبت كل من بريطانيا والولايات المتحدة و فرنسا وإيرلندا والنرويج وألبانيا بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن حول أوكرانيا.

ونقلت الوكالة عن دبلوماسيين  تأكيدهم أن أعضاء الدول الغربية في مجلس الأمن طالبوا بعقد الاجتماع الطارئ اليوم الخميس.

والأربعاء، حذرت روسيا من أن لديها أدلة تشير إلى أن أوكرانيا تستعد لاستخدام مواد كيماوية ضد المدنيين بدعم من الغرب، واتهام روسيا به.

وطلبت بولندا تشكيل “بعثة سلام” أطلسية تحظى بـ”حماية قوات مسلّحة” لمساعدة أوكرانيا، بحسب نائب رئيس الوزراء البولندي ياروسلاف كاتشينسكي.

وكانت تقارير إعلامية كشفت عن إحراز روسيا وأوكرانيا، تقدّما واضحا بشأن خطة سلام مؤقتة تتألف من 15 نقطة، تتضمن تخلي كييف عن طموحات للناتو مقابل ضمانات أمنية.

وذكرت صحيفة “فايننشال تايمز” البريطانية، أن الخطة تشمل “وقف إطلاق النار” وانسحاب روسيا إذا أعلنت أوكرانيا الحياد”، إضافة إلى “فرض قيود على الجيش الأوكراني”، وفقا لثلاثة أشخاص شاركوا في المحادثات.

الاتفاق المقترح، الذي ناقشه المفاوضون الأوكرانيون والروس بشكل كامل للمرة الأولى يوم الإثنين، سيتضمن أيضا تخلي كييف عن طموحاتها للانضمام إلى الناتو والتعهد بعدم استضافة قواعد عسكرية أو أسلحة أجنبية مقابل الحماية من حلفاء مثل الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وتركيا.

ورغم إعلان موسكو وكييف إحراز تقدم بشأن شروط الاتفاق، لا يزال المسؤولون الأوكرانيون متشككين في إمكانية التزام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التام بالسلام وتثور لديهم مخاوف من أن بلاده تحاول استغلال الوقت لإعادة تنظيم قواتها واستئناف هجومها.