العبادي يدعو سكان غرب الموصل للبقاء بمنازلهم

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

وجّه رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي بضرورة إبقاء مدنيي الجانب الغربي لمدينة الموصل في منازلهم لحمايتهم، كما دعت المرجعية الشيعية العليا في العراق اليوم الجمعة جميع العراقيين إلى تقديم العون للنازحين.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء في بيان إن العبادي وجه بضرورة إبقاء مدنيي الجانب الغربي للموصل في منازلهم من أجل حمايتهم، وحث الأهالي على عدم الاستجابة لدعوات تنظيم الدولة الإسلامية الذي يرغمهم على مغادرة منازلهم، مما قد يعرضهم للخطر، حسب قوله.

وأضاف البيان أن العبادي أمر بزيادة الجهود المبذولة لرعاية النازحين واستنفار جاهزية مؤسسات الدولة لاستقبالهم.

وقال مراسل الجزيرة إن العمليات العسكرية تركزت على منطقة تقع في وسط الجانب الغربي وتعرف باسم الموصل القديمة، وهي منطقة سكنية مكتظة ومنازلها متهالكة، حيث تشكل ضربات المدفعية والطائرات خطرا كبيرا على سلامة المدنيين هناك، مما يدفع الكثير منهم للنزوح.

من جهة أخرى، قال معتمد المرجعية الشيعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي أمام آلاف المصلين في صحن الإمام الحسين “نظرا لكثرة النازحين، نهيب بجميع العراقيين للمساهمة في تقديم العون حسب المستطاع للنازحين في مدينة الموصل وبما يخفف من معاناتهم”.

وأضاف أن القوات العراقية أصبحت قريبة من تحقيق الانتصار و”عدم إبقاء أي موضع قدم للمعتدين في العراق”.

وقال وزير الهجرة والمهجرين جاسم محمد الجاف أمس إن عدد النازحين الفارين من الجانب الغربي للموصل ارتفع إلى أكثر من سبعين ألف شخص منذ انطلاق العمليات العسكرية في فبراير/شباط الماضي، مضيفا أن مجموع النازحين من نينوى (مركزها الموصل) والحويجة (بمحافظة كركوك) بلغ ثلاثمئة ألف نازح منذ انطلاق عمليات تحرير نينوى في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً