استمع لاذاعتنا

بحوزتهما متفجرات … اعتقال رجلين خلال احتجاجات فيلادلفيا

أعمال شغب شهتدتها ولاية فيلاديلفيا التي وقع فيها ما لا يقل عن 30 تفجيرا لأجهزة الصراف الآلي في الأيام الأربعة الماضية، وذلك بعد إطلاق الشرطة النار على رجل أسود كستار لسرقة ماكينات صراف آلي، في فيلادلفيا.

وقال المدعي العام لولاية بنسلفانيا الأمريكية، جوش شابيرو، إنه تم توجيه الاتهام لرجلين بحيازة متفجرات، بعد حادثة فيلاديلفيا،

وقال شابيرو في بيان في ساعة متأخرة من مساء أمس الخميس، إن قائد شاحنة صغيرة (فان) وشخصا آخر كان بها اعتقلا يوم الأربعاء، وبحوزتهما مادة الديناميت ومشعل غاز وصاعق وأدوات أخرى منها قواطع وآلات حادة.
وأضاف أن ”المتفجرات والأدوات التي تم العثور عليها في السيارة تستخدم عادة في محاولات تفكيك وسرقة ماكينات الصراف الآلي.

وهربت العربات الأخرى عندما ظهرت الشرطة، وتمكنت من إيقاف سيارة الفان وبداخلها المشتبهان بهما.
ووُجهت لهما تهمة حيازة أسلحة دمار شامل، والتي تشمل بموجب قانون ولاية بنسلفانيا كل ما يحتوي على عنصر أو مركب كيميائي يمكن أن يسبب الأذى أو الموت، بالإضافة إلى التآمر والمخاطرة بإحداث كارثة.