بعد “السيل القاتل”.. الأردن ينفي “شائعة إسرائيل”

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

نفت وزارة الصحة الأردنية صحة معلومات تداولتها وسائل إعلام، بشأن تلقي بعض المصابين بحادث البحر الميت العلاج في إسرائيل.

وقال المتحدث الرسمي باسم الوزارة حاتم الأزرعي، إن “المعلومات المتداولة بشأن وجود إصابات تتلقى العلاج بمستشفى هداسا في إسرائيل غير صحيحة”.

وأكد الأزرعي في تصريحات أبرزتها وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن “جميع الإصابات التي تم إخلاؤها جراء الحادث تلقت العلاج في مستشفيات تابعة لوزارة الصحة”.

وتابع: “لم تكن هناك حاجة لتحويل أي حالات إلى جهات طبية أخرى داخل أو خارج المملكة”، مشيرا إلى أن أغلب الإصابات غادرت، باستثناء 6 حالا لا تزال قيد العلاج.

وشدد المتحدث على أن “المستشفيات الأردنية وقطاعنا الطبي يمتلك إمكانات كبيرة، ويستطيع التعامل مع مثل هذه الحوادث بكل كفاءة واقتدار”.

وتوفي 21 شخصا على الأقل معظمهم طلبة تتراوح أعمارهم بين 11 و14 عاما، بعد سيول ضربت منطقة قرب البحر الميت تسببت بها أمطار غزيرة مفاجئة، الخميس.

وتدفقت السيول عبر الأودية في المنطقة، مكتسحة في طريقها الناس والمركبات إلى شواطئ البحر الميت، أدنى منخفض على وجه الأرض.

وذكرت مصادر في الدفاع المدني أنه تم إنقاذ 37 شخصا في عملية كبيرة شاركت فيها طائرات هليكوبتر وقوات الجيش.

 

المصدر سكاي نيوز عربية

Loading...

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

شاهد أيضاً