بغداد تشكو تركيا لمجلس الأمن بسبب انتهاكها السيادة العراقية

احصل على تحديثات فورية مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

أعلنت الخاجية العراقية أنها بصدد تجهيز مذكرة احتجاج وتقديمها لمجلس الأمن احتجاجا الانتهاكات التركية بحق السيادة العراقية .

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، أحمد الصحاف، إن “الأعمال الأحادية الجانب لن تعزز الأمن ولن تفضي لجهود مشتركة في مواجهة الارهاب، وإن كل الخيارات مفتوحة أمام العراق في الرد على ما يتعرض له من انتهاكات للسيادة”.

وأكمل في حديثه لوكالة “سبوتنيك”: “لقد بدأناها ببيان إدانة، ومذكرة احتجاج، واستدعاء للسفير التركي وكذلك الإيراني، ولا نقف عند هذه الخطوات، بل قد نلجأ إلى حشد الرأي العربي عبر جامعة الدول العربية، وحشد الرأي الإسلامي عبر منظمة التعاون الإسلامي، وقد نصل إلى تقديم شكوى إلى الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي”.

وشدد على أن العراق في سياسته الخارجية رسم عدة مبادئ في إشادة علاقاته مع دول الجوار، ومنها عدم التدخل في الشؤون الداخلية لأي بلد وعدم انتهاك سيادته، ومراعاة مبادئ حسن الجوار، وعلى الجميع أن يتعامل مع العراق بالمثل.

وأوضح: “نرفض أي عمل أحادي من شأنه أن يمس السيادة”.

وعلى الرغم من الاستنكار العراقي المتكرر، قصفت تركيا الأسبوع الماضي مناطق حدودية بين البلدين. وشدد العراق على ضرورة وقف الانتهاكات التي تطال السيادة الوطنية نتيجة العمليات العسكرية التركية المتكررة وخرقها للأجواء العراقية، والتي ذهب ضحيتها عدد من المدنيين العزل.

تابعنا على منصة غوغل لـ الأخبار

شاهد أيضاً