الثلاثاء 7 شوال 1445 ﻫ - 16 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حماس ترفض بشدة تقرير أممي يزعم ارتكاب مقاتليها "اغتصاب وعنف جنسي"

رفضت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) بشدة التقرير الصادر عن المسؤولة الأممية براميلا باتن؛ حول الادعاء بارتكاب مقاتلي المقاومة الفلسطينية لحوادث “اغتصاب وعنف جنسي” خلال أحداث السابع من أكتوبر.

وأضافت حماس في بيان أن تقرير باتن جاء بعد محاولات صهيونية فاشلة لإثبات تلك التهمة الباطلة، التي تأكد أنه لا أساس لها من الصحة، سوى شيطنة المقاومة الفلسطينية، والتغطية على تقرير مقرري الأمم المتحدة حول وجود أدلة قاطعة على حدوث انتهاكات مروعة لحقوق الإنسان تعرضت لها نساء وفتيات فلسطينيات من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وقال البيان: رغم ادعاء باتن واتهاماتها الكاذبة والباطلة للمقاومين الفلسطينيين، فإن تقريرها لم يوثّق أي شهادة لما تسميه ضحايا تلك الحالات، وإنما اعتمدت في تقريرها على مؤسسات إسرائيلية وجنود وشهود تم اختيارهم من قبل سلطات الاحتلال”.