الأثنين 19 ذو القعدة 1445 ﻫ - 27 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

سياسيون متطرفون في إسرائيل يدعون لضرب غزة بـ "النووي"!

يرزح قطاع غزة المحاصر بكل من فيه منذ 27 يوماً، تحت وطأة أعنف قصف يومي ينفذه جيش الاحتلال الإسرائيلي إضافة لأسوأ حصار يمنع عن المدنيين الماء والغذاء والدواء.

ولم يكتف زعماء الاحتلال الإسرائيلي بكل ما فعلوه ويفعلوه يومياً، بل تخطى الأمر لدعوة بعض السياسيين المتطرفين إلى استخدام السلاح النووي ضد قطاع غزة الفقير والمحاصر.

ودعا عضو الكنيست السابق، موشيه فيغلين، على حسابه بمنصة “إكس” ضمنا إلى استخدام السلاح النووي ضد قطاع غزة.

وفي تغريدته، نشر صورة لمدينة هيروشيما اليابانية بعدما دمرتها القنبلة النووية الأميركية عام 1945، إبان الحرب العالمية الثانية.

وكتب باقتضاب: “كم عدد الجنود الأميركيين الذين قتلوا في معركة هيروشيما؟”

وهذه ليست المرة الأولى التي يدعو فيها سياسيون إسرائيليون إلى استخدام السلاح النووي.

ففي 11 أكتوبر الماضي، دعت عضوة في الكنيست الجيش الإسرائيلي إلى “استخدام السلاح النووي” في غزة، ردا على هجوم حماس.

ونشرت تالي غوتليف، وهي نائبة في الكنيست عن الليكود، تدعو إلى “الانتقام العنيف” في أعقاب هجوم حماس.

وكتب غوتليف: “صاروخ أريحا! صاروخ أريحا! إنذار استراتيجي. قبل التفكير في إدخال القوات. سلاح يوم القيامة! هذا رأيي”، في إشارة إلى الأسلحة النووية.

وصاروخ أريحا عابر للقارات وقادر على حمل رؤوس نووية ويصل مداه إلى أكثر من 6500 كيلومتر.