استمع لاذاعتنا

مجلس الأمن يدين بشدة كوريا الشمالية.. البيت الأبيض: الخيار العسكري غير مستبعد

أعرب مجلس الأمن الدولي في بيان صدر بإجماع أعضائه في ختام اجتماع طارئ، عن “إدانته الشديدة” لإطلاق كوريا الشمالية صاروخاً باليستياً جديداً فوق اليابان ، معتبراً هذه الخطوة “إستفزازية للغاية”.

وطالب المجلس في بيانه النظام الكوري الشمالي بـ”التوقف فوراً” عن هذه “الأفعال الفاضحة”، مؤكداً أن “هذه الأفعال لا تهدد المنطقة فحسب بل جميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة”.

ولم يتضمن البيان، الذي أيده جميع أعضاء المجلس، بمن فيهم الصين الدائمة العضوية، أي تهديد بفرض مزيد من العقوبات على النظام الستاليني.

وأكد مندوب روسيا لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا ، أن موسكو ستلتزم بالعقوبات الدولية ضد كوريا الشمالية ، لكنها تنتظر في المقابل من واشنطن خطوات سياسية وفق قرارات مجلس الأمن ، داعيا لوقف التهديدات المتبادلة.

وفي موقف لافت أكد سفير الصين لدى الولايات المتحدة أن بلاده لن تقبل بكوريا الشمالية كدولة نووية.

وفي السياق، أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب سيلتقي في نيويورك زعيمي كوريا الجنوبية واليابان ، لبحث التهديد الذي تشكله كوريا الشمالية.

وحذر مستشار الأمن القومي هربرت ريموند مكماستر بعد إطلاق صاروخ كوري شمالي جديد من أن “الوقت ينفد”. وقال: “بالنسبة للذين تحدثوا عن الإفتقار إلى خيارات عسكرية: هناك خيار عسكري، لكنه ليس الخيار الذي نفضله”. واضاف في مؤتمر صحافي في البيت الأبيض، إن سباق التسلح الكوري الشمالي هو “أحد أكثر المشاكل الأمنية خطورة في العالم”.

من جهتها، شددت مندوبة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي ، على فعالية الحزمة الثامنة من العقوبات التي فرضها مجلس الأمن الدولي على كوريا الشمالية .

وقالت في هذا السياق، إن قرار مجلس الأمن حظر صادرات بيونغ يانغ من المنسوجات وخفض إمداداتها النفطية، بدأ “يخنق” الإقتصاد الكوري الشمالي. وأضافت: “المهم هو أن نحاول تقديم كافة الخيارات الدبلوماسية التي لدينا”.

وأتى بيان مجلس الأمن بعد ساعات على إطلاق كوريا الشمالية صباح الجمعة صاروخاً باليستياً، عبر فوق اليابان مسافة غير مسبوقة على ما يبدو قبل أن يسقط في البحر.

وأطلق الصاروخ من موقع قريب من بيونغ يانغ ، بعد أقل من أسبوع على إقرار مجلس الأمن مجموعة ثامنة من العقوبات على النظام الستاليني سعياً لحمله على التخلي عن برامجه العسكرية المحظورة.

 

المصدر وكالات