استمع لاذاعتنا

مصر تواصل تسجيل أرقامها الإيجابية بإصابات كورونا

سجلت مصر، الجمعة ، 112 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، و18 حالة وفاة، وذلك مقارنة مع 138 إصابة و13 وفاة أمس.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان المصرية خالد مجاهد في بيان إن ” إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الجمعة، بلغ 102625 حالة من ضمنهم 93531 حالة تم شفاؤها، و 5853 حالة وفاة”.

وشهدت مصر انخفاضا في أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد، مقارنة بالارتفاع الذي تشهده دول العالم، كما أشارت إلى أنها تشارك بطريقة فعالة مع التجارب العالمية لإيجاد علاج فعال ضد فيروس “كوفيد-19”.

ودعت وزارة لصحة والسكان إلى الالتزم بقواعد التباعد الاجتماعي، لأنها تمثل ضمانة رئيسية وفعالة في خفض مخاطر التعرض للإصابة بفيروس كورونا المستجد، حيث أن معدل تفشي المرض لا يزال يزداد في أماكن التجمعات، وتلك التي بها سوء التهوية، ومع انخفاض الالتزام بالكمامات.

وكانت مصر فرضت في منتصف مارس إجراءات عزل عام لمكافحة تفشي الفيروس شملت حظر التجول ليلا وحظر التجمعات العامة الكبيرة وإغلاق المطاعم والمسارح ودور السينما. لكنها رفعت معظم هذه الإجراءات منذ أواخر يونيو.

وفي أحدث تخفيف للإجراءات، ذكرت الحكومة مؤخرا أنها ستسمح بإقامة حفلات الزواج والمناسبات الثقافية في أماكن مكشوفة اعتبارا من اليوم الاثنين 21 سبتمبر، وذلك بعد حظرها لشهور في مسعى لاحتواء انتشار الفيروس.