السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مقتل امرأة وإصابة العشرات في ضربات جوية روسية على خاركيف ومحيطها

أعلن مسؤولون ان امرأة قتلت وأصيب 17 آخرون في هجمات روسية بمدينة خاركيف بشمال شرق أوكرانيا والمنطقة المحيطة بها اليوم الأحد.

وقال الحاكم الإقليمي أوليه سينيهوبوف في منشور على تطبيق تلغرام إن ستة أشخاص أصيبوا في هجوم بطائرة مسيرة خلال الليل على منطقة أوسنوفيانسكي في خاركيف، ثاني أكبر مدن أوكرانيا.

وأصيب عشرة آخرون في قصف جوي في وقت لاحق من اليوم على وسط المدينة.

وصمدت خاركيف أمام هجوم روسي استمر لأسابيع في أيام الغزو الأولى في فبراير 2022، وكانت هدفا متكررا للهجمات في الأسابيع القليلة الماضية.

وتقول روسيا إنها لا تستهدف مواقع مدنية، لكن الهجمات أصابت مباني سكنية ومدارس ومؤسسات طبية.

وقال سينيهوبوف إن امرأة تبلغ من العمر 88 عاما قتلت في قصف على قرية موناتشينيفكا شرق خاركيف. وانتُشلت جثة المرأة من تحت أنقاض منزل.

وأفادت السلطات بإصابة رجل أيضا في القصف.

يذكر أن، روسيا بدأت عملياتها العسكرية داخل الأراضي الأوكرانية يوم 24 فبراير2022، بعدما تلقت روسيا الكثير من التهديدات وأهمها انضمام كييف إلى حلف شمال الأطلسي «حلف الناتو» ومع مرور أشهر على تلك الحرب، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن ضم أول 4 أقاليم أوكرانية إلى روسيا وهي «جمهورية دونيتسك الشعبية، وجمهورية لوهانسك الشعبية، وخيرسون، وزابوريجيا»، وتم ذلك بحضور نواب البرلمان وممثلي الأقاليم.

وبالفعل صدق مجلس النواب الروسي «الدوما» على انضمام تلك الأقاليم، ومع بداية الهجمات الروسية قامت الدول الغربية بفرض عقوبات على موسكو، بهدف وقف هذا الحرب، لكن روسيا استمرت ولم تبال بأحد، بل هي من قامت بفرض عقوبات على الدول التي لم تؤيد موقفها في الحرب على أوكرانيا.

وشنت القوات الروسية في 22 مارس/ آذار 2024 أكبر ضربة على البنية التحتية لشبكة الكهرباء خلال غزوها لأوكرانيا المستمر منذ أكثر من عامين، مما تسبب في أضرار جسيمة وانقطاع للتيار الكهربائي على نطاق واسع.

    المصدر :
  • رويترز