استمع لاذاعتنا

ميليشيا الحوثي تعين سفيراً جديداً في دمشق

أعلنت ميليشيا الحوثي الانقلابية، يوم الأربعاء، عن تعيين سفيرا جديدا لها في العاصمة السورية دمشق، خلفا لقيادي حوثي مقرب من قيادة حزب البعث في سوريا.

وبحسب وكالة ”سبأ“ بنسختها الخاضعة لسيطرة الحوثيين، فقد تم ”تعيين الإعلامي الحوثي عبدالله علي صالح صبري سفيرا فوق العادة ومفوضا للجمهورية اليمنية لدى الجمهورية العربية السورية، خلفا للقيادي الحوثي نايف القانص، الذي تم تعيينه في العام 2016 سفيراً في دمشق، ليكون أول سفير للميليشيات في دولة عربية“.

عبدالله علي صالح صبري

عبدالله علي صالح صبري

وقالت مصادر سياسية: إن ”صبري انتقل قبل عدة أسابيع على متن طائرة أممية من صنعاء إلى سلطنة عمان ومنها إلى سوريا؛ لترتيب تعيينه سفيرا خلفا للقانص“.

وعبد الله الصبري هو رئيس ما يسمى اتحاد الإعلاميين اليمنيين (تجمع إعلامي موالٍ للحوثيين) وقيادي في حزب اتحاد القوى الشعبية اليمنية (مكون حزب موالٍ للحوثيين)، وبرز نشاط صبري خلال السنوات التي سبقت انقلاب الحوثيين، ضمن مجموعة إعلاميين حوثيين.

والقانص كان يشغل قبل تعيينه سفيرًا في سوريا رئيس المكتب السياسي لحزب البعث العربي الاشتراكي في اليمن، وشغل منصب نائب رئيس اللجنة الثورية، التي أدارت البلاد عقب الانقلاب الحوثي في العام 2014.

    المصدر :
  • إرم نيوز