السبت 10 ذو القعدة 1445 ﻫ - 18 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هجوم جوي روسي يستهدف منشآت الطاقة في أوكرانيا ويتسبب في أضرار

قال مسؤولون في الجيش وفي قطاع الطاقة في أوكرانيا اليوم الأربعاء إن هجوما جويا روسيا على البلاد ألحق أضرارا بعدة منشآت في ضربة استهدفت البنية التحتية للطاقة.

وكتب وزير الطاقة الأوكراني جيرمان جالوشينكو على تطبيق تيليجرام “هجوم آخر ضخم على قطاع الطاقة لدينا!”.

وأضاف أن الهجوم استهدف منشآت لتوليد ونقل الكهرباء في مناطق بولتافا وكيروفوهارد وزابوريجيا ولفيف وإيفانو-فرانكيفسك وفينيتسيا.

وباستثناء زابوريجيا، تقع تلك المناطق بعيدا عن جبهة القتال الممتدة عبر شرق وجنوب شرق أوكرانيا.

ولم يُعرف بعد نطاق الهجوم الروسي على أوكرانيا ولم يصدر تعليق بعد من موسكو.

وقال سيرهي بوبكو مدير الإدارة العسكرية لكييف على تطبيق تيليجرام إن كل الصواريخ التي استهدفت المدينة تم تدميرها. وأضاف أن الهجوم لم يسفر عن أضرار جسيمة أو إصابات.

وأفاد شهود من رويترز في كييف بسماع دوي انفجارات بدا وكأنها ناتجة عن اعتراض أنظمة الدفاع الجوي لأهداف جوية.

وقال مسؤولون محليون إن أنظمة الدفاع الجوي شاركت أيضا في صد الهجوم الروسي فوق منطقة لفيف المتاخمة لبولندا العضو في حلف شمال الأطلسي وحيث وقعت عدة انفجارات.

وبدأت روسيا غزوا شاملا لأوكرانيا في فبراير شباط 2022. وشنت سلسلة من الهجمات على منشآت الطاقة الأوكرانية في الأشهر القليلة الماضية.

وتنفي موسكو استهداف المدنيين لكنها تقول إن شبكة الطاقة الأوكرانية تشكل هدفا عسكريا مشروعا.

    المصدر :
  • رويترز