استمع لاذاعتنا

هذا ما سيفعله ترامب حال اعتماد بايدن رئيساً لأمريكا

ينوي الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الترشح مرة أخرى للرئاسة في حال تم اعتماد جو بايدن. رئيسا للبلاد بشكل رسمي ، حسب ما أفادت به صحيفة واشنطن إكزامينر .

ونقلت الصحيفة في تقرير لها عن أربعة أعضاء من الدائرة المقربة من الرئيس أن ترامب سيعود في 2024 للترشح من جديد في سباق البيت الأبيض.

ووصف مصدر من المصادر الأربعة في حديثه للصحيفة ترامب بـ “موحد الحزب الجمهوري” وأن مؤيديه لن يتخلوا عنه.

وأضاف مصدر آخر للصحيفة أنه حتى الآن لا يوجد تركيز سياسي أو جمع للتبرعات من أجل حملة 2024، في وقت تستمر المعركة القانونية التي تخوضها حملة ترامب، مشيرا إلى أن الجهود لعودة ترمب للبيت الأبيض ستبدأ بمجرد انتهاء المعركة القانونية.

وأشارت الصحيفة أنه في الوقت الذي يسعى عدد من الجمهوريين للترشح ضد بايدن، فإن مؤيدي ترامب يعتقدون أنه القادر على جمع مؤيديه البالغ عددهم 70 مليون شخص.

ومع رفض التنازل بعد فوزه بأصوات أكثر من سبعين مليون ناخب يحافظ ترامب على صورة الرجل القوي التي قد تخدمه في حال قرر الترشح لولاية جديدة عام 2024.

ولا شيء يمنع نظريا ترامب من الترشح مجددا للرئاسة الأميركية في الانتخابات المقبلة سنة 2024، ويمنع الدستور الأميركي على أي رئيس تولي الحكم لأكثر من ولايتين متتاليتين، لكن تبوؤ سدة الرئاسة لولايتين غير متتاليتين يبقى احتمالا واردا لم ينجح فيه حتى اليوم سوى رجل واحد هو غروفر كليفلاند في نهاية القرن التاسع عشر.

فقد انتُخب كليفلاند لولاية أولى سنة 1884 ثم هُزم في الانتخابات التالية سنة 1888، ليعاد انتخابه في ولاية رئاسية جديدة في 1892. وتعرّف كتب التاريخ عنه على أنه الرئيس الثاني والعشرون وأيضا الرابع والعشرون للولايات المتحدة.

أظهرت الانتخابات الرئاسية في الولايات المتحدة أن التيار الذي نشأ حول ترامب أكبر وأكثر صلابة مما كان متوقعا وسيستمر بعد الانتخابات، مهما جاءت نتيجتها، حسب الصحيفة.