الأربعاء 2 ربيع الأول 1444 ﻫ - 28 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الأكزيما الذهنية في الوجه.. أهم الأسباب المؤدية لها وأفضل طرق العلاج

تعرف الأكزيما على أنها التهاب دهني في الجلد، هو حالة جلدية شائعة جدًا تسبب الاحمرار والبقع المتقشرة والقشرة. وغالبًا ما يصيب فروة الرأس، ولكن يمكن أن يتطور أيضًا في المناطق الدهنية في الجسم، مثل الوجه وأعلى الصدر والظهر.

ووفقاً لموقع “ويب طب”، فإن أهم الأسباب التي قد تؤدي لحدوث الأكزيما الدهنية في الوجه هي:

امتلاك بشرة دهنية: حيث تؤدي المسامات الكبيرة في الوجه لزيادة كمية الزهم وزيادة خطر الإصابة بالأكزيما الدهنية في الوجه.
الأمراض العصبية والنفسية، مثل: باركنسون، والاكتئاب، والصرع، وشلل العصب الوجهي.
الاضطرابات الخلقي، ومنها: متلازمة داون.
امتلاك بشرة جافة: تسبب البشرة الجافة تحفيز الغدد الدهنية لتعمل تلقائيًا لزيادة حجمها والتعويض عن الدهن المفقود.
اختلال الهرمونات: تؤدي زيادة نسبة الأندروجين إلى حدوث الأكزيما الدهنية في الوجه.

عوامل تزيد خطر الإصابة بأكزيما الوجه الدهنية
يعد حديثو الولادة والأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 30 – 60 عامًا هم الأكثر عرضة للإصابة بالإكزيما الدهنية، ومن العوامل التي تزيد من خطر الإصابة:

حب الشباب.
إدمان الكحول.
الاكتئاب.
الصرع.
اضطراب الأكل.
الصدفية.
المناخ البارد والجاف.

أعراض الأكزيما الدهنية في الوجه
احمرار على الوجه.
التهاب الجفن.
الجلد السميك أو ما يسمى باللويحات الوردية.
التهاب بصيلات الشعر على الخدين.
الحكة.
ظهور القشور البيضاء أو الصفراء على الجلد.

تشخيص الإكزيما الدهنية في الوجه
يقوم الطبيب بسؤال المريض عن تاريخه الطبي ثم يقوم بفحص البشرة سريريًا، وفي بعض الحالات قد يقوم بكشط القليل من الجلد وفحصه تحت المجهر، وذلك لاستبعاد إصابة المريض بأحد الأمراض الآتية:

الوردية: تسبب ظهور طفح جلدي أحمر مع قشور أو بدون قشور، وقد تصيب غالبًا الوجه.
الذئبية الحمامية الجهازية (Systemic lupus erythematosus): وتسبب في بعض المراحل ظهور الطفح الجلدي، حيث يكون على شكل فراشة في منتصف الوجه.

علاج الأكزيما الدهنية في الوجه
قد يقوم الطبيب بتشخيص المريض بالإصابة بالأكزيما الدهنية في الوجه من خلال النظر إلى وجهه، ثم يقوم بتقديم العلاج المناسب له، ومن هذه العلاجات:

الأدوية وتشمل:

أدوية علاج الفطريات أو البكتيريا.
الكورتيكوستيرويدات (Corticosteroide) وتكون على شكل علاج موضعي أو حبوب.
شامبو القشرة، حيث يمكن استخدامه على البشرة لتخفيف القشور خاصة إذا كان الوجه يحتوي على لحية أو شارب.

العلاج بالضوء
إذا لم تنجح العلاجات السابقة فيمكن للطبيب أن يلجأ للعلاج بالضوء، ويكون من خلال إعطاء دواء يجعل البشرة أكثر حساسية للضوء وثم تعريض البشرة للأشعة فوق البنفسجية.

نصائح للحفاظ على الوجه
تساعد بعض ممارسات العناية بالبشرة اليومية على الوقاية من الأكزيما الدهنية في الوجه، ومنها:

غسل الوجه مرتين في اليوم.
استخدام المرطب بعد تنظيف الوجه.
استخدام المقشر مرة أو مرتين أسبوعيًا.
القيام بممارسة الرياضة بانتظام.
اتباع نظام غذائي صحي.