استمع لاذاعتنا

القهوة تساعد على وقف تساقط الشعر وتحفزه على النمو

أثبتت الدراسات المختلفة أن للقهوة فوائد عديدة ، ولكن يجب تناولها وفق معيار معين حتى لا تسبب أضرار لصحة الإنسان.

يتساقط شعر الإنسان من جراء عوامل مختلفة، سواء تعلق الأمر بالتقدم في العمر، أو لأسباب جينية وهرمونية، وسط تساؤلات حول الطريقة المثلى لوقف “الصلع”.

وبحسب موقع “هيلث لاين” المختص في الشؤون الطبية، فإن القهوة، والكافيين على وجه التحديد، تساعد على وقف تساقط الشعر، كما يحفزه أيضا على النمو.

ويقول الخبراء إن تساقط الشعر يزداد تسارعا من جراء كثرة الهرمون المعروف بـ”ديهيدرو تستوستيرون” لأنه يؤثر بشكل مباشر على بصيلات الشعر.

ولا يقتصر هذا الهرمون على الرجال فقط، لأنه موجود لدى النساء أيضا، وحينما يزداد في الجسم، فهو يؤثر أيضا على تساقط الشعر لديهن.

وتتضرر بصيلات الشعر من هذا الهرمون الذكوري بشكل تدريجي إلى أن يحصل الصلع الذي يخشاه الكثيرون.

وكشفت دراسة سابقة، أن مادة الكافيين التي توجد في القهوة تستطيع أن تحمي بصيلات الشعر من تأثيرات هرمون “ديهيدرو تستوستيرون”.

وعندما تحصل هذه الحماية، فإن الشعر يصبحُ أكثر قدرة على أن ينمو ويطول، فيما تزداد الجذور اتساعا في فروة الرأس.

ووجد الباحثون أن منافع الكافيين تحدث أثرا إيجابيا لدى النساء بدورهن، وبالتالي، فهن قادرات على الاستفادة من هذه المادة إذا كن يعانين من تساقط الشعر.

وبما أن الكافيين من المواد المحفزة فهو يساعد على تحفيز الدورة الدموية صوب بصيلات الشعر، وعندئذ، يصبح الشعر أطول وأكثر لمعانا وغزارة وأجمل على مستوى المظهر.

ويساعد الكافيين على نمو الشعر مجددا لأنه يحتوي على مادة “الفلافونويد” المضادة للأكسدة.

ولأجل معالجة تساقط الشعر بالقهوة، ينصح الموقع بتحضير مشروب القهوة وتبريده، ثم وضعه في زجاجة بخاخ.

وفي مرحلة ثانية، ينصح الخبراء بتنظيف الشعر وتنشيفه، تمهيدا لرش الخصلات بشكل واسع إلى أن تتشرب القهوة.

وفي الخطوة الموالية، يقومُ الشخص الذي يطبق هذه الطريقة بوضع غطاء البلاستيك على الشعر، ثم يمهله 20 دقيقة إلى أن يغسله بماء بارد أو دافئ فقط، قبل التنشيف.

ويحتاج الشخص الذي يستعين بهذه الطريقة إلى تكرارها عدة مرات، في بعض المرات، حتى يلاحظ فرقا ملموسا في تساقط الشعر أو وتيرة نموه.