الأحد 14 رجب 1444 ﻫ - 5 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

دراسة: النساء أكثر عرضة للإصابة بـ كوفيد 19 لفترة طويلة من الرجال

أوضحت دراسة الجديدة وتعد واحدة من أكبر الدراسات حول كورونا في المملكة المتحدة، أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم مرتبط بالحالة التي يصاب بها الشخص، وأن النساء أكثر عرضة للإصابة بـ كوفيد 19 لفترة طويلة من الرجال.

ويُظهر البحث أن الأشخاص الذين يعانون من كورونا ولفترة طويلة هم أكثر عرضة للحاجة إلى رعاية صحية إضافية ، ودائمة في كثير من الأحيان ، من أولئك الذين يتعافون بسرعة، ونشرت هذه الدراسة في جريدة “medicalxpress”.

وحول ذلك قال البروفيسور فاسيليوس فاسيليو، من كلية نورويتش الطبية في جامعة إيست أنجليا، “إن مرض كوفيد 19 الطويل هو حالة معقدة تتطور أثناء أو بعد الإصابة، ويتم تصنيفها على هذا النحو عندما تستمر الأعراض لأكثر من 12 أسبوعًا”.

ويُعتقد أن أكثر من مليوني شخص في المملكة المتحدة يعانون من مرض كوفيد طويل الأمد ويؤثر على الناس بطرق مختلفة، ومن بين الأعراض الأكثر انتشارًا ضيق التنفس والسعال وخفقان القلب والصداع والتعب الشديد.

وقد تشمل الأعراض الأخرى ألم الصدر أو ضيقه، وضباب الدماغ، والأرق، والدوخة، وآلام المفاصل، والاكتئاب والقلق، وطنين الأذن، وفقدان الشهية، والصداع، وتغيرات في حاسة الشم أو التذوق.

وأشار، أنه حث الباحثون على معرفة العوامل التي قد تجعل الناس أكثر أو أقل عرضة لتطوير كورونا لفترة طويلة، وأجرى فريق البحث استطلاعًا للمرضى في نورفولك الذين تلقوا نتيجة إيجابية لاختبار COVID PCR في عام 2020، وشارك 1487 شخصًا في استطلاع عبر الإنترنت غطى أعراض كورونا الطويلة مثل ضيق التنفس وألم الصدر والتعب ومشاكل الذاكرة والقلق.

ووجدوا أن أكثر من نصف المشاركين أي 774 كانوا يعانون من عرض واحد على الأقل من أعراض COVID الطويلة، مما يدل على انتشار مرتفع تم الإبلاغ عنه ذاتيًا.

ونظروا لمعرفة العوامل التي قد تجعل الأشخاص أكثر أو أقل عرضة للمعاناة من هذه الحالة خلال النظر في السجلات الطبية للمشاركين.

وتم أخذ العوامل بما في ذلك مؤشر كتلة الجسم والجنس واستخدام الأدوية والحالات الصحية الأخرى وما إذا كانوا يعيشون في منطقة محرومة في الاعتبار.

وقال البروفيسور فاسيليو: “لقد أظهرنا أن أكثر من نصف المشاركين في الاستطلاع الذين ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا ذهبوا للإبلاغ عن أعراض COVID الطويلة.

وأصيب كل هؤلاء الأشخاص في الأشهر التي سبقت إطلاق برنامج التطعيم ضد فيروس كورونا وعانوا من العديد من الأعراض الجديدة التي لم تكن موجودة قبل الإصابة بفيروس COVID.

ومن المثير للاهتمام، وجدنا أن عدد النساء اللواتي يعانين من أعراض COVID الطويلة أكثر من الرجال، ووجد الباحثون أيضًا أن ارتفاع مؤشر كتلة الجسم كان مرتبطًا بـ COVID الطويل.

وهذا مهم لأنه يمكن استخدام معلومات مثل هذه لتحديد هوية هؤلاء الأشخاص المعرضين “لخطر الإصابة بفيروس كوفيد طويل الأمد، كما كشف الباحثون أن الأشخاص الذين يعانون من COVID لفترة طويلة كانوا أكثر عرضة بثلاث مرات لاستخدام خدمات الرعاية الصحية من أولئك الذين لم تظهر عليهم أعراض COVID الطويلة.

    المصدر :
  • مواقع إلكترونية