الثلاثاء 12 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 6 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

دراسة جديدة.. الاكتئاب يؤدي الى أمراض جلدية

كشفت دراسة جديدة أن الأشخاص الذين يعانون من مشاكل عقلية مثل الاكتئاب يعانون من أمراض جلدية، حيث وجدت أن هناك واحد من كل ستة بريطانيين يعانون من مرض جلدي مثل الإكزيما، واعترف ثلثهم بأنهم فكروا في الانتحار، وذلك حسب ما ذكرته صحيفة إكسبريس البريطانية.

وبحسب الدراسة فإن أنماط الحياة غير الصحية هي السبب وراء تفشي الأمراض الجلدية، مما يترك ثلاثة من كل أربعة مصابين بالاكتئاب أو يعانون من مشاكل الصحة العقلية الأخرى.

وجدت دراسة أجرتها إحدى شركات الأدوية، أن 82٪ من المصابين قالوا إن ذلك جعلهم يفتقرون إلى الثقة، بينما أصيب آخرون بالحرج من سؤال الغرباء عن الحالة، والأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن الباحثين وجدوا أن 32٪ ممن شملهم الاستطلاع قالوا إنهم فكروا في الانتحار.

ومع ذلك، قال سبعة من كل 10 من أصل 1000 بالغ تم اختبارهم إنهم لم يتلقوا المشورة مطلقًا، فيما تمت إحالة حوالي أربعة من كل 10 في لندن وشيفيلد وبرمنجهام للاستشارة، ولكن تم عرض المساعدة على 18 ٪ فقط في بلفاست و 9 ٪ في ليستر.

وقال بعض الباحثين: “ترتبط الصحة العقلية والجسدية ارتباطًا جوهريًا، وهناك ثروة من الأدلة التي تثبت أن الناس معرضون بشكل متزايد لخطر الإصابة بسوء الصحة العقلية عندما يتعايشون مع حالة جلدية مزمنة”.

وأوضحت الطبيبة العامة وأخصائية العناية بالبشرةأن: “التأثير العاطفي لمشاكل الجلد يمكن أن يضر بكل جانب من جوانب حياة المريض، من العلاقات، إلى العمل، إلى المنزل والحياة الأسرية لا يوجد جزء من الحياة لا يتأثر بطريقة ما”.

وأظهرت الدراسة أن 83 ٪ شعروا بالضيق بسبب حالتهم، و81 ٪ شعروا بالحرج و62 ٪ سمعوا تعليقات الغرباء على بشرتهم.

واختتمت الدكتورة حديثها: “الالتهاب سمة شائعة للإكزيما والصدفية والتهاب الجلد، وهذا قد يساعد جزئيًا في تفسير الارتباط بين الأعراض الجلدية والرفاهية النفسية، ويمكن أن يكون للإكزيما والصدفية غير المعالجين تأثير خطير على نوعية الحياة، لذلك من المهم البحث عن المعلومات والدعم والتأكد من إدارة حالتك بأكبر قدر ممكن من الفعالية”.

    المصدر :
  • مواقع إلكترونية