الأثنين 29 صفر 1444 ﻫ - 26 سبتمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

شرب الكولاجين.. فوائد سحريّة ستجعل جسمك ممتنًّا!

من المعروف أن البروتين هو أحد أهم العناصر الغذائية التي يحتاج اليها الجسم لأداء العديد من الوظائف. ويعدّ الكولاجين أحد أهم البروتينات الموجودة في جسم الإنسان بوفرة؛ إذ يشكّل ثلث البروتين. ويتوزّع في مختلف مناطق الجسم منها العظام، العضلات، الجلد، الأوتار، الشعر، الغضاريف والأسنان.

وبما أنه من فئة البروتينات غير القابلة للذوبان، فذلك يمنحه خاصية أنه يعمل كنسيج موصل بين الخلايا وتشكيل ألياف قوية غير قابلة للذوبان، وبالتالي فهو يشكل بنية الجسم القوية. وبفضل الكولاجين نحن أكثر قدرة على التحرّك، الانحناء والتمدّد.

فهل يعتبر شرب الكولاجين مفيدًا للجلد والغضاريف؟

في هذا الاطار، تجيب الدكتورة في علم التغذية والغذاء “سينتيا الحاج” قائلة: “أحد أسباب أهمية الكولاجين هو احتواؤه على عدد من الأحماض الأمينية أكثر من غيره من البروتينات، وبسبب ذلك فوجوده بنسب مثالية في الجسم يمنح الأخير مظهراً صحياً. عندما تتقدّم النساء بالعمر، فإنَّ الطلب على إفراز الكولاجين يصبح أكبر، كما ويصبح إفرازه بكميات أقل وذا جودة أقل داخل الجسم، وذلك بسبب تدهور صحة الجلد والبشرة وبدء ظهور التجاعيد والضعف في الأوتار والغضاريف، وبشكل عام تدهور وتراجع بنية الجسم.

وحين تبلغ النساء الستين، فإنَّ انخفاض نسبة الكولاجين في الجسم يعتبر أمراً عادياً، وتعاني من هذا الأمر النساء بشكل أكبر بعد انقطاع الدورة الشهرية”. وتتابع الدكتورة متحدثة عن فوائد شرب الكولاجين للجسم بالتفصيل، في المقال الآتي:

فوائد شرب الكولاجين
تتنوع الفوائد الصحية التي يوفّرها شراب الكولاجين (أهم البروتينات في الجسم)، والتي تتوزّع في الأوتار، الأربطة، الجلد، العضلات وغيرها من أجزاء الجسم.

تشمل فوائده زيادة مرونة وترطيب البشرة، وهذا بدوره يقلّل من جفافها ويؤخّر ظهور التجاعيد، تحسين مرونة العظام والمفاصل والتخفيف من الآلام المصاحبة، تقليل خطر الإصابة بهشاشة العظام، تجنّب حصول تنكّس وفقدان للعظام في الجسم، زيادة نمو العضلات وتعزيز قوتها، تقليل عوامل خطر الإصابة بأمراض القلب مثل تصلّب الشرايين، ويكون ذلك من خلال تحسين مرونة الأوعية الدموية وتنظيم مستويات الدهون في الجسم.

هذا ويساهم الكولاجين في تحفيز نمو الشعر والأظافر، تحسين المزاج والتخفيف من أعراض القلق، تعزيز عملية التخلص من الوزن الزائد ودعم عمليات التمثيل الغذائي في الجسم..

فوائد الكولاجين وصحة المفاصل والعظام
ينتج جسم الإنسان الكولاجين بشكل طبيعي، وهو يعتبر أحد البروتينات التي تساهم بشكل كبير في دعم صحة المفاصل والعظام والعديد من الوظائف الحيوية الأخرى. يوفّر الكولاجين فوائد عديدة بالنسبة للمفاصل، مثل:

-تقليل آلام المفاصل وتنكّسها: يعود دور الكولاجين في تقليل آلام المفاصل إلى تركيبة الكولاجين الملساء التي تشبه الهلام والتي تغطي العظام وتثبتها معاً، مما يؤدي ذلك السماح للعظام بالانزلاق والتحرّك دون الشعور بألم، التقليل من الألم مع التقدّم بالعمر والتقليل من خطر تنكّس المفاصل.

وعند فقدان الكولاجين تقلّ سهولة حركة الأوتار والأربطة، مما يؤدي إلى تصلّب المفاصل وتورّمها وتسبّب الآلام.

نتج عن دراسة حديثة أن الكولاجين هو علاج فعّال في علاج هشاشة العظام، وآلام واضطرابات المفاصل الأخرى. وجد الباحثون أن استهلاك مكمّلات الكولاجين يساعد في التخفيف من الأعراض المؤلمة لدى المريضات اللواتي تعانين من التهاب المفاصل الروماتويدي عن طريق تقليل التورّم في المفاصل المتضرّرة.

-تحسين صحة المفاصل بشكل عام: مع تقدّم النساء بالعمر، أثبتت الدراسات أن مكملات الكولاجين تساعد في استعادة أو منع تآكل الغضروف في المفاصل من خلال تعزيز صحتها، واستعادة بعض من كثافة العظام لدى النساء المصابات بهشاشة العظام ونخر العظام.