الثلاثاء 16 رجب 1444 ﻫ - 7 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

في بريطانيا.. بكتيريا خطيرة تقتل 9 أطفال وتترك رجلا بدون أطراف

تسببت بكتيريا خطيرة في وفاة 9 أطفال حتى الآن في المملكة المتحدة، حسبما ذكرت صحيفة “ديلي ميل”.

تداعيات الفيروس لم تتوقف عند الأطفال، لكنها تركت مواطنا بريطانيا، في العقد الخامس من عمره يدعى أليكس لويس، مبتور الأطراف، وبفم منتفخ على مستوى الشفتين.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن لويس تفاصيل مرضه وإصابته بالبكتيريا، أن أول ما شعر به هو أن صحته اعتلت، قبل نحو 9 أعوام بطريقة وظل يتألم على مدار 10 أيام.

ثم بدأت حالة لويس تتدهور بشكل مستمر حتى أصبح مقطوع الأوصال، يكافح من أجل البقاء حيا في مواجهة بكتيريا اكتشفت في جسده، والتي تعرف باسم “Strep A”.

ومن الأعراض التي عانى منها لويس هو ألم شديد صاحبه تحول بشرته إلى اللون الأرجواني، حيث نقلته سيارة إسعاف إلى مستشفى.

وعندها توقفت أطراف لويس عن تأدية وظائفها، فقدم له الأطباء ما يساعده على القيام بهذه المهام ميكانيكيا.

ومنح الأطباء لويس فرصة نسبتها 3% للبقاء على قيد الحياة، بعد اكتشاف إصابته ببكتيريا Strep A الالتهابية.

هذا النوع من البكتيريا أدى لإصابته أيضا بالتهاب في الحلق وتسمم في الدم، الأمر الذي اضطره للخضوع لعدة عمليات جراحية جذرية، أسفرت عن بتر أطرافه، ثم خضع لعملية إعادة بناء وجهه، بعد أن دمرت العدوى فمه بالكامل.

على الرغم من مرور سنوات على إصابته إلا أن قصة لويس الذي يعول طفلين، ظهرت مجددا بعد موت عدد من الأطفال بالعدوى ذاتها.

من ضمن الأطفال الذين توفوا خلال الفترة الأخيرة في بريطانيا، طفلة في الخامسة من عمرها، والتي كانت تتلقى العلاج في مستشفى “بلفاست الملكي”.

وتم نقل الطفلة إلى غرفة العناية المركزة، حيث توفيت فيها بعد أيام من وفاة طفل عمره 4 سنوات.