برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مضاعفات خطيرة لارتجاع المريء.. قد يؤدي للإصابة بسرطان الرئة

الارتجاع المريئي هو حالة مرضية شائعة تحدث بسبب رجوع حمض المعدة ومحتوياتها إلى المريء، يعاني منها الكثير بما في ذلك النساء الحوامل من وقت لآخر،

كشفت دراسة حديثة أجراها باحثو جامعة زونيي الصينية عن وجود علاقة بين داء الارتجاع المَعدي المريئي وزيادة خطر الإصابة بسرطان الرئة.

وفحصت الدكتورة “لين لي” وزملاؤها، من المستشفى الثاني التابع للجامعة، العلاقة بين الارتجاع المعدي المريئي وسرطان الرئة، من خلال تتبع تعدد أشكال النوكليوتيدات المفردة في الحمض النووي للمصابين بالمرضين.

استندت الدراسة إلى بيانات حوالي 129 ألف مريض بالارتجاع المعدي المريئي و11348 مريضًا بسرطان الرئة، بما في ذلك سرطان الخلايا الحرشفية (LUSC) وسرطان الرئة الغدي (LUAD).

ووجد الباحثون أن داء الارتجاع المعدي المريئي يزيد خطر الإصابة بسرطان الرئة بنسبة كبيرة تتراوح بين 37% و56 %، كما أشارت الأدلة التي توصل إليها الباحثون من خلال عدة طرق تحليلية إلى قوة العلاقة السببية بين المرضين.

وخلصت الدراسة إلى أن الارتجاع المريئي يؤدي إلى تغيرات وتحور في دورة حياة خلايا الرئة، ما يزيد من خطر الإصابة بسرطان الرئة بمختلف أنواعه، وخاصة سرطان الخلايا الحرشفية وسرطان الرئة الغدي.

وقالت الدكتورة لين لي مؤلفة الدراسة: “عززت هذه الدراسة الأدلة المرتبطة بوجود علاقة سببية بين الإصابة بالارتجاع المعدي المريئي وقابلية الإصابة بسرطان الرئة، وبالنظر إلى معدلات الوفيات المرتفعة المرتبطة بسرطان الرئة، من الضروري أن نتعرف على جميع عوامل الخطر المرتبطة بالإصابة به لنتمكن من تقليل انتشاره والوفيات الناتجة عنه”.