الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

هل يمكن أن يؤثر النوم على حركة الأمعاء ؟

قلة النوم يمكن أن تؤدي إلى حركات الأمعاء السيئة، فالنوم مهم جدا والكثير يعلم أن النوم غير الكافي يمكن أن يؤدي إلى العديد من الأمراض ومن بينها القولون العصبي.

ترتبط الكثير من الأشياء في أجسامنا بالنوم، فيما يلى نوضح سبب وكيفية تأثيره على حركات الأمعاء لدينا وفقا لموقع ” healthsite”.

الشعور بالنعاس بشكل متكرر

عندما لا يحصل الشخص على قسط كافٍ من النوم، فإنه أيضًا لا يتبع نظامًا غذائيًا مناسبًا، يحدث أن يكون الشخص نائمًا في الوقت الذي يحين فيه وقت الأكل والعكس صحيح، يمكن أن يكون لهذا أيضًا تأثير على حركات الأمعاء.

كثرة النوم

كما أن النوم لفترات أقل يمكن أن يؤثر بشدة على حركة الأمعاء، النوم لفترات طويلة يمكن أن يؤثر عليه أيضًا، عندما ينتهي بك الأمر إلى الإفراط في النوم، فأنت بالتأكيد لا تتبع الطريقة الصحيحة وهذا يعطل إيقاعك اليومي، هذا يمكن أن يعطل صحة أمعائك ويؤدي بدوره إلى حركات الأمعاء غير المنتظمة.

يمكن أن يؤثر النوم على ميكروبات الأمعاء

يمكن أن تتأثر الميكروبات الموجودة في أمعائك بشكل كبير بالنوم، إذا كان الشخص لا يتبع الجدول الزمني المناسب وكان ينام أقل من اللازم أو ينام كثيرًا، فإنه يؤثر على ميكروبات الأمعاء وخلايا الأمعاء، يتوقف جسمنا عن العمل بشكل طبيعي عندما يتأثر إيقاع الساعة البيولوجية، نتيجة لذلك، يمكن أن تتباطأ العمليات الطبيعية للإفراز والهضم.

يمكن أن يسبب اضطراب النوم الانتفاخ

قلة النوم يمكن أن يؤدي إلى الإمساك، عندما لا تتبع جدولًا زمنيًا مناسبًا، فإن إيقاعك اليومي يتعطل وبالتالي يتداخل مع حركات الهضم والأمعاء، يمكن أن يسبب هذا أيضًا انتفاخًا وتشنجًا في معدتك.

يمكن أن يؤثر النوم على العضلات

صدق أو لا تصدق أن قلة النوم مرتبطة بانتفاخ المستقيم ويمكن أن تؤثر على أداء عضلاتك، هذه حالة تسبب أيضًا الإمساك وعدم انتظام حركة الأمعاء.

    المصدر :
  • مواقع إلكترونية