السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

حنكش: لا يمكن إعادة العلاقات مع سوريا "بشخطة قلم"

اعتبر عضو كتلة “الكتائب” النائب الياس حنكش، أن احدًا لم يعد يستطيع تحمل الفراغ القاتل حتى المعطلين لانتخاب الرئيس، مشيرا الى اننا اليوم على مفترق طرق خطير يهدد مصير وهوية لبنان واي خطوة باتجاه الدعوة لجلسة انتخاب رئيس هي مستحقة وعلينا كمعارضة جمع قوانا للخروج من الكبوة التي وقع فيها لبنان.

ولفت في حديث لـ”صوت لبنان”، الى ان التواصل مستمر مع قوى المعارضة وقوى خارجها للمضي قدما بمرشح يخوض المعركة ويوازن مرشح حزب الله، ونحن على تواصل مع التيار الوطني الحر وعلينا الاتفاق على رئيس مقبول للخروج من الازمة.

وردًا على سؤال حول القمة العربية، قال حنكش: “علينا نحن ان نقرر مصيرنا والا ننتظر الخارج لبناء بلدنا بغض النظر عن كل الاشتباكات الخارجية”.

وعن عودة سوريا الى الحضن العربي، قال: “لدينا 4 ملفات عالقة مع النظام السوري لا يمكننا تخطيها، وهي: معرفة مصير المعتقلين في السجون السورية ومن بينهم رفيقنا بطرس خوند، ترسيم الحدود، عودة اللاجئين السوريين، وتنفيذ مذكرات الجلب والتوقيف بحق مسؤولين في النظام السوري في التفجيرات في لبنان، ونقول للجامعة العربية يجب عدم تخطي هذه المشاكل ولا يمكنها “بشخطة قلم” ان تعيد علاقاتها بشكل طبيعي مع سوريا في وقت لا زلنا نعاني من المشاكل مع النظام السوري خصوصا بموضوع اللاجئين السوريين، ولا يمكنها كجامعة تخطي علاقتنا مع النظام السوري وننتظر ان يتم فرض شروط لهذه العودة”.