السبت 4 شوال 1445 ﻫ - 13 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

ماذا جاء في "أسرار" الصحف اليوم؟

جاء في “أسرار” الصحف المحليّة الصادرة اليوم الجمعة:

النهار

علم ان الأجواء التي نقلت عن اجتماع “تكتل لبنان القوي” لم تكن حقيقية إذ ساد نقاش حاد حول اسم جهاد ازعور وتساؤلات حول دور المكتب السياسي للتيار الوطني الحر الذي يعلم عن توجهات رئيسه عبر الإعلام وكان استياء من عدم تبني ترشيح أي عضو في التكتل.

تتجه جمعية المصارف إلى تأجيل انتخاباتها المقررة في تموز نظرا الى دقة المرحلة وعدم وجود حماس للترشح في ظل كلام عن عدم رغبة رئيسها بالاستمرار في موقعه وعدم توافر البديل.

منسق في أحد التيارات الحزبية لم يكتف بترميم مكتب قاض كبير و”فرشه” بل وصل الأمر الى مساعدته في تأمين حاجات بناء منزله خارج بيروت.

الجمهورية

تَبيّنَ للأوساط السياسية أنّ ما يُشاع عن نتائج زيارة مرجع غير زمني للخارج يجافي الحقيقة.

تُراهن جهة واسعة الإطلاع على أنّ التسوية الرئاسية مُنجزة خارجياً ويجري العمل على كيفية إخراجها محلياً.

نائب كسرواني بارز أبلغَ مرجعاً سياسياً أنه سيكون مؤيّداً لانتخاب الرئيس الأوفر حظاً بعيداً من الاصطفافات والشعارات.

اللواء

لا ينتظر سفراء أي تقدُّم في المسار الرئاسي ما لم توضع التفاهمات العربية – العربية حول سوريا على طاولة التنفيذ.

بعث مرجع كبير برسائل مباشرة لأطراف محلية، ويقال خارجية، تحذِّر من تجاوز خطوط معينة لجهة التعرّض مباشرة لأدائه..

تأكد عبر “الصراف الآلي” أن قبض الرواتب كان على سعر صيرفة، وتكملة لمعاش أيار، أي بنقصان كبير عن معاش الدفعة الأولى، بالنسبة للمتقاعدين والعاملين في الخدمة!

نداء الوطن

لوحظ غياب وزير الدفاع موريس سليم عن حضور مؤتمر “أمن الحدود والمنشآت الحيوية” الذي انعقد قبل يومين برعاية وحضور قائد الجيش العماد جوزاف عون، فيما حضره وزير الداخلية بسام مولوي ومسؤولون عسكريون وأمنيون وملحقون عسكريون.

يطالب أحد النواب البقاعيين زملاءه برفع السقف في تسمية مرشح جديد للرئاسة لأنّ الفريق الخصم سيستغل تراجع المعارضة من أجل التشبث بمرشحه.

تؤكد جهات معارضة أن جبران باسيل قدم تسهيلات من أجل التوافق على رئيس ولم يطالب بشيء، ما دفع البعض إلى التساؤل عما يخطط له الرجل.

الأنباء

ما نُقل في بعض وسائل الإعلام من كلام منسوب لمرشح رئاسي خلال لقائه مرجعاً مسؤولاً لم يكن دقيقاً لناحية وُجهة الترشح.

موقف دولة معنية انقلب فجأة إلى الضغط المتزايد في مسألة محلية بعد أن كان في خانة المتفرج لسبعة أشهر مرّت، ما يطرح الأسئلة حول الهدف الحقيقي لهذا الموقف الضاغط.