الأربعاء 21 ذو القعدة 1445 ﻫ - 29 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تدابير مهمة للتعامل مع حسابات المتوفين الإلكترونية

عادة ما يمتلك المرء عدة حسابات على شبكات التواصل الاجتماعي المختلفة، سواء كانت فيسبوك أو منصة إكس أو إنستغرام؛ حيث يتم استخدام مثل هذه الخدمات للدردشة أو مشاركة الأفكار والصور ومقاطع الفيديو مع الآخرين.

ولكن من المؤكد أن صاحب هذه الحسابات الإلكترونية سيسري عليه ما يسري على كل كائن حي ويتعرض للوفاة في يوم ما، وهنا يظهر تساؤل حول كيفية حذف الحسابات الرقمية للأشخاص المتوفين أو على الأقل منع الوصول إليها. وفيما يلي بعض النصائح والإرشادات، التي يجب مراعاتها:

تدوين بيانات الوصول إلى الحسابات الرقمية
يتعين على كل مستخدم لشبكة الإنترنت تدوين جميع بيانات الوصول المهمة إلى الحسابات الرقمية، مثل فيسبوك وإنستغرام وغيرهما، في أقرب وقت وحفظها في مكان آمن أو مشاركتها مع شخص موثوق.

بهذه الطريقة يمكن لأقرباء الشخص المتوفى الوصول إلى الحساب المعني، سواء كان ذلك لحذفه من شبكة الإنترنت أو الوصول إلى البيانات المهمة.

حفظ جميع بيانات الوصول في مكان آمن
يمكن حفظ معلومات عامة تشمل جميع الحسابات بما في ذلك اسم المستخدم وكلمات المرور في مكان آمن بالمنزل أو حفظ هذه البيانات في وصية موثقة، بالإضافة إلى أنه يمكن تخزين بيانات الوصول في وحدة ذاكرة أو خزينة مؤمنة.

وتشرح ريبيكا فايس، من الرابطة الألمانية للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، ذلك بقولها: “هذا يعني أنه يمكن للورثة قراءة البيانات المخزنة على هذه الأجهزة دون قيود”.

ونصحت فايس المستخدم بضرورة اتخاذ قرار في أقرب وقت ممكن بشأن ما إذا كان يُسمح للورثة بالوصول إلى البيانات الرقمية الخاصة به بعد الوفاة.

تحديد شخص موثوق للتعامل مع الحسابات الرقمية
من الأمور المفيدة أن يقوم المستخدم بتحديد شخص موثوق للتعامل مع الحسابات الرقمية بعد الوفاة، ما لم ينص في الوصية أو التوكيل على خلاف ذلك.

ونصحت المحامية الألمانية تاتيانا هالم بضرورة إخبار هذا الشخص بكيفية التعامل مع الحسابات الرقمية بعد الوفاة، مثل حذف الحسابات مباشرة أو إتاحة الوصول إليها أمام الآخرين أو تحويل البيانات إلى أطراف أخرى.

طلب حذف البيانات بالتوكيل أو شهادة الميراث
لا تقتصر حقوق الورثة على الممتلكات المادية فحسب، بل إنها تشمل العقود، التي أبرمها المستخدم قبل الوفاة. وأضافت ريبيكا فايس قائلة “يسري ذلك على جميع الخدمات المدفوعة مثل اشتراكات خدمات البث”.

ولذلك فإن الورثة يتمتعون بحقوق إنهاء خاصة لهذه العقود مع الشركات المقدمة لخدمات الإنترنت والبريد الإلكتروني والخدمات السحابية.

وأكدت المحامية الألمانية تاتيانا هالم أنه يمكن للورثة إنهاء العقود وطلب حذف البيانات، إلا أن الأمر يتطلب إثبات أنه يحق لهم القيام بذلك من خلال تقديم التوكيل العام الممنوح لهم أو شهادة ميراث موثقة.

ما العمل إذا لم يتمكن الورثة من الوصول إلى الحسابات الرقمية للمتوفى؟
أجابت الخبيرة الألمانية ريبيكا فايس عن هذا التساؤل قائلة إنه في حالة عدم توافر بيانات الوصول لدى الورثة، فإنهم لن يتمكنوا من الوصول إلى هذه الحسابات، ولكن يمكن التواصل مع الشركات المقدمة لهذه الخدمات أو صفحات الإنترنت وطلب تحويل الصفحة الشخصية للمتوفى إلى “الحالة التذكارية”.