الأثنين 6 شوال 1445 ﻫ - 15 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

مايكروسوفت تؤكد سرقة "معلومات حساسة"!

“مايكروسوفت”، واحدة من أكبر وأشهر الشركات التكنولوجية في العالم، تأسست في عام 1975 على يد بيل جيتس وبول آلن. بدأت الشركة مسيرتها بتطوير برمجيات لأجهزة الكمبيوتر الشخصية وسرعان ما أصبحت رائدة في هذا المجال، خاصة مع إطلاق نظام التشغيل Windows، الذي غير قواعد اللعب في صناعة الكمبيوتر.

كما توسعت مايكروسوفت لتشمل مجموعة واسعة من المنتجات والخدمات، بما في ذلك تطبيقات الأوفيس، خدمات السحابة عبر Azure، وحتى أجهزة الكمبيوتر الشخصية مثل Surface. تُعرف الشركة أيضًا بدخولها في مجال الألعاب مع Xbox. تعتبر مايكروسوفت من الشركات الرائدة في الابتكار والتطوير التكنولوجي، ولها دور مهم في تشكيل مستقبل الحوسبة والتكنولوجيا الرقمية.

أعلنت شركة مايكروسوفت، عملاق التكنولوجيا العالمي، عن تحدي كبير تواجهه بسبب محاولات قراصنة روس لاختراق حسابات بريد إلكتروني لكبار المسؤولين التنفيذيين في الشركة، والتي بدأت منذ نوفمبر الماضي. في مدونة رسمية، ذكرت مايكروسوفت أن هؤلاء القراصنة، والذين يُعتقد أنهم جزء من جهاز المخابرات الخارجية الروسي SVR، استخدموا بيانات تم الحصول عليها خلال عملية اختراق سابقة لغزو بعض أنظمة الشركة الداخلية.

الشركة أوضحت أن “الهجوم السيبراني تميز بالتزام مستمر وكبير بالموارد والتنسيق، مما يعكس مدى تعقيد وخطورة هذا النوع من الهجمات”، مضيفةً أن “المتسللين سرقوا معلومات حساسة من اتصالات البريد الإلكتروني بين الشركة وعملائها، بما في ذلك كلمات المرور وأكواد البرمجة، وهي تتواصل مع العملاء المتأثرين لمساعدتهم في التخفيف من الأضرار المحتملة”.
مايكروسوفت أكدت أيضاً أن “الحكومة الأمريكية والرئيس جو بايدن يدعمان أهداف الشركة في التصدي لهذه الهجمات، على الرغم من بعض التخبطات في الموقف الأمريكي تجاه القضية”، مشيرةً إلى أن “بايدن طلب من الشركة وضع خطة محكمة لإجلاء السكان في حالة وقوع هجوم بري”.

وفي سياق الأمن القومي، أكد خبراء الأمن السيبراني على الآثار الخطيرة لهذا الاختراق، مشيرين إلى أن “الروس يمكنهم الآن استغلال هجمات سلسلة التوريد ضد عملاء مايكروسوفت”.
من جانبه، لفت توم كيلرمان من شركة كونتراست سيكيوريتي للأمن السيبراني إلى الآثار الهائلة التي قد يكون لهذا الاختراق على الأمن القومي.

بينما كشفت مايكروسوفت عن الهجوم لأول مرة في 12 يناير، بعد اكتشاف فريق الأمن التابع للشركة لهذا النشاط غير المشروع، مما أدى إلى تحركات سريعة لمنع المتسللين من الوصول إلى المزيد من الحسابات. الهجوم بدأ عندما استخدم المتسللون كلمات مرور للوصول إلى سلسلة من الحسابات وتمكنوا من الدخول إلى حساب اختباري قديم.

وتجدر الإشارة الى أن هذا الكشف من مايكروسوفت يأتي في أعقاب تطبيق قواعد جديدة من لجنة الأوراق المالية والبورصة الأمريكية تتطلب من الشركات المتداولة علنًا الكشف عن الانتهاكات الأمنية التي قد تؤثر على عملياتها.

    المصدر :
  • العربية