الجمعة 15 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 9 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الإنتخابات أمريكيّة و النتائج لبنانيّة

يستمر فرز الأصوات في الولايات المتحدة، ، لتحديد الفائزين في أبرز المناصب التشريعية، بعد يوم حافل أمس، توجه فيه المقترعون لاختيار 36 حاكماً و35 عضواً لتجديد ثلث مجلس الشيوخ و435 عضواً في تجديد كامل لمجلس النواب. واستعرضت وسائل إعلام أميركية أبرز النتائج حتى الآن، في ظلّ منافسة شديدة بين الجمهوريين والديمقراطيين:
مجلس الشيوخ: ويحتاج الحزب الجمهوري الى الفوز بـ51 مقعدًا من أصل 100 للحصول على الأغلبية في مجلس الشيوخ. أمّا في حال التعادل، تبقى الأغلبية لصالح الديمقراطيين. الحزب الجمهوري: الحزب الأحمر أصبح يشغل 49 مقعداً حتى الآن، إذ فاز بـ20 مقعداً، بينما يشغل 29 آخرين خارج الانتخابات، في حين خسر مقعداً واحداً لصالح الديمقراطيين، إلى الآن.
الحزب الديمقراطي: يملك الحزب الأزرق 48 مقعداً إلى الآن في مجلس الشيوخ، حيث ضمن 14 مقعداً.
*أما الأحزاب الأخرى فتملك مقعدين لا تشملهما الانتخابات الحالية.
مجلس النواب:
للوصول إلى الأغلبية في مجلس النواب سيتطلب على أي من الحزبين تحصيل 218 مقعداً.
الحزب الجمهوري: للحزب الأحمر حتى الآن 204 مقعداً، بعد كسبه 3 مقاعد.
الحزب الديمقراطي: أما الحزب الأزرق فتمكن من الفوز بـ176 مقعداً إلا أنه خسر 6 مقاعد.
حكام الولايات:
يختار المصوتون في 36 ولاية حكامهم في هذه الانتخابات.
الحزب الجمهوري: يمتلك الحزب الجمهوري حتى الآن 24 مقعداً، في حين خسر مقعدين، وفاز بـ16، وهو بات يمتلك ثمانية مقاعد لا تشملها الانتخابات.
الحزب الديمقراطي: الحزب الأزرق يحظى حالياً بـ21 مقعداً، حيث كسب مقعدين، وفاز بـ15 مقعداً في حين يمتلك ستة مقاعد لا تشملها الانتخابات.
فماذا تعني هذه النتائج في أمريكا ؟

طبعاً لكل عمليّة حملٍ سياسيّة في الخارج هناك ولادة يجب أن تتم في لبنان، فهل من تداعيات على لبنان بعد هذه النتائج في أمريكا ؟

الإنتخابات الامريكية تعني العالم كله كون أمريكا هي الدولة العظمى والأقوى، أما لبنان فهو يتلهى بالفراغ و تفسير جنس الملائكة في الدستور

إن فاز الديمقراطيون أم الجمهوريون فالأمر سيان للبنان، سوف نبقى نعيش في اللاديمقراطيّة و اللا جمهوريّة!