الثلاثاء 9 رجب 1444 ﻫ - 31 يناير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

الدولار في السنة الجديدة... إلى أين؟

‏٢.٢٢‏‎ …. ‎سنة مرت تقهقر فيها اللبناني بما يكفيه ، فقر ذل و جوع .. و كل شيئ فيها ” مقطوعاً”.. أما عن جنون الدولار ، فبات ‏هوساً يتلاعب بافراد هذا الوطن، ليتساءلوا يوميا و قبل صباح الخير ” أديش الدولار اليوم ” ..و بعد أسبوعين من اليوم ، سندخل على ‏سنة جديدة ، فكيف يتوقع اللبنانيون لسعر صرف الدولار ان يكون‎ .. ‎

و على الرغم من كل الآمال المتعلقة بكبح فرامل سعر صرف الدولار الذي يقارب الـ40 الفاً، نتيجة التوقعات بأن يُدخل معه موسم ‏الاعياد عملات أجنبية سيضخها السياح والمغتربون في هذه الفترة.. الا ان إرتفاع الطلب على الدولار كان بالمرصاد و ها هو يلامس ‏عتبة ال ٤٣ الفاً‎ .. ‎

أما عن السنة الجديدة .. فيربط الكثيرون مصير الدولار بالاستقرار و التشنج السياسيّ… معتبرين أنّ الحلحلة السياسية في السنة ‏الجديدة من شأنها أن تساهم في انخفاض سعر صرف الدولار‎ .. ‎

أخيرا ، “ضبوا دولاراتكم” .. فلا حلحلة و” لا من يحزنون”.. المسؤولين مش مسؤولين و ما رايحة الا عالمواطن‎ !‎