الخميس 14 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 8 ديسمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

بيدرو: مجتمع ذكوري... "المرأة يجب ألا تقود السيارة"

دائماً ما “ننكّت” في مجتمعنا العربي عامةً واللبنانيّ خاصةً على قيادة المرأة للسيارة.

كيف أن بعض النساء يظهرن البطء في عملية الركن، “الدوبلة”، الرجوع بالسيارة إلى الخلف، او حتى في القيادة عامةً .

ربما لأن نزعة التيستوستيرون هي التي تدفع بالكثير من ذكور هذا المجتمع البطريركي إلى السرعة و التهوّر في القيادة، مسقطين كل عقدهم المتراكمة في المجتمع “الفلتان” أمنياً والمنهار إقتصادياً… في القيادة كنوع من فشّة الخلق.

لكن هل صحيح أن المرأة تقود السيارة بأقل حرفيّة من الرجل؟

احصاءات حوادث السير هي التي يجب أن تتحدث و يصمت التنمّر الإجتماعي ضد المرأة.

في بلدٍ تغيب عنه كل معايير السلامة المروريّة، ويسيطر عليه فلتان الناس من وراء المقود، نحن جميعنا رجال ونساء في خطر.

علمياً المرأة أكثر ذكاءً و تركيزاً من الرجل، لذا عندما تريد أن تتنمّر على المرأة “ضروب فرام”