الأربعاء 6 جمادى الأولى 1444 ﻫ - 30 نوفمبر 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

جنون أسعار الفاكهة والخضار

يمكن أن تكون الاسباب كثيرة وراء ارتفاع أسعار الخضار والفاكهة في الاسواق ومبررة، ولكن يبقى السبب الاساسي هو جشع وطمع التجار، “ودايماً الحق عالدولار” وهنا نستطيع ملاحظة ذلك من خلال تفاوت الاسعار بين محل وآخر وبين أسعار الجملة والمفرق.

“شو بدو ياكل الفقير بهالبلد”، فإذا استغنينا عن اللحوم بسبب أسعارها المرتفعة، فإن أسعار الخضار والفاكهة ترتفع ولا تعاود الانخفاض. المواطن يقف مندهشاً أمام هذا الغلاء، حيث أصبحت المنتجات الزراعية ترفاً لدى معظم العائلات اللبنانية، وباتوا يشترونها بالحبة.

– لماذا هذا الارتفاع الجنوني والمتواصل باسعار الفاكهة والخضار ؟

– لماذا هناك تفاوت في الاسعار بين متجر وآخر وبين اسعار الجملة والمفرق؟

– الى متى سيبقى هذا الجشع والطمع لدى التجار، واين هي الرقابة لضبط الامور؟

ومع تراجع القدرة الشرائية للفرد، وتضخم الاسعار، وانعدام القدرة على توفير غذاء كافٍ، من المفترض أن يستفيد البلد من موارده الطبيعية لتأمين الغِذاء الكافي لجميع الفئات، ولا بد من وقفة في وجه غطرسة تجار الجملة والمزارعين وإجراء رقابة فعالة وجدية لضبط الاسعار ضمن حدها المعقول.