الجمعة 10 شوال 1445 ﻫ - 19 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

زريبة لبنان وجنون اللبنانيين

جريمة قتل خطف أو حتى سلب ،سرقة و تعدي ، سلاح متفلت، فدية.. كلها مصطلحات و تعابير تكثر قولاً وفعلاً في الآونة الاخيرة .فلا يمضي يومٌ إلا و تكثر فيه الأخبار العاجلة التي تتناول هذه الامور.

أسباب كثيرة لشبح التفلت الامني المحاوط للبلاد أهمها الفقر و العوز و فقدان الأمن الاجتماعي الذي يدفع معظم المجرمون للقيام بهذه الامور .. وأمن ذاتي و حماية شخصية يلجأ لطإليها الكثيرون وسط تخوّف من ان يكون الآتي اعظم بغياب دولة و مسؤولين..

فكُرة الثلج المتدحرجة تكبر كل يوم وذلك نتيجة طبيعية لتحلل دور السلطة، وتاليًا الدولة. عصابات كثرت ليقابلها عجز عند القوى الأمنية عن الملاحقة نتيجة الفقدان اللوجيستي والبشري الكارثي في صفوفها.

سياسيو هذا البلد مرتاحين بقصورهم و منازلهم ، فهل تصبح هذه المشاهد ” بروفا تتحضر لها البلاد ؟ “