الأربعاء 18 محرم 1444 ﻫ - 17 أغسطس 2022 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

فاجعة المرفأ... الصوامع ستُهدم والبيوت لم تُرمّم بعد

كسرت أحزاب السلطة في الاستحقاق النقابي، ورفعت قضية انفجار المرفأ منذ بداية تلويح المنظومة الحاكمة بهدم الأهراءات. تسلحت نقابة المهندسين بالأسباب العلمية والقانونية التي تجبر الدولة على حماية الشاهد الصامت على الجريمة.
هي تعرف أن جهودها قد لا تلقى الآذان الصاغية، لكنها تسجّل الموقف للحاضر وللتاريخ.

لا قدرة للحكام على تدعيم الصوامع أو ترميمها. الإمكانات متاحة أكثر لهدم المعالم

لا خيار أمام بعض أبناء الحي المجاور للمرفأ إلا العودة. العودة التي أعاقتها سنتان وأكثر من الصعوبات على كل صعيد.

العائدون إلى البيوت رجعوا بصمت. والبيوت الأخرى تسكنها أشباح الفاجعة،
أمّا عُمّارها فقد توقعوا كل نوع من الخراب سوى خراب التفجير ثم التهجير.