السبت 17 ذو القعدة 1445 ﻫ - 25 مايو 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

استشهاد 20 فلسطينيا على الأقل في غارة استهدفت منزلا وسط غزة

لقي ما لا يقل عن 20 فلسطينيا مصرعهم وأصيب آخرون، بينهم أطفال ونساء، جراء قصف جوي إسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، استهدف منزلا في مخيم النصيرات وسط قطاع غزة.

وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية “وفا” إن القوات الإسرائيلية استهدفت منزلا داخل مخيم النصيرات وسط القطاع، ما أدى إلى استشهاد 17 مواطنا وإصابة آخرين بينهم أطفال ونساء.

وأضافت الوكالة أن عددا من الفلسطينيين، بينهم صحفيون، استشهدوا في قصف إسرائيلي على عدة مناطق في قطاع غزة، حيث استهدف القصف منازل في كل من مخيم البريج وسط القطاع، وفي بيت لاهيا شمالي غزة وشرق محافظة رفح في الجنوب.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت، مساء الإثنين، ارتفاع عدد الشهداء إلى 12,916 والجرحى إلى نحو 32,850 جريح، منذ بداية العدوان الإسرائيلي الشامل على قطاع غزة والضفة الغربية، في السابع من أكتوبر الماضي.

قصف مدرسة

واليوم صباحا، أفادت وفا بمقتل وإصابة العشرات في غارات شنتها الطائرات الحربية الإسرائيلية على عدة مناطق في قطاع غزة، طالت مدرسة في الفالوجا، ومنازل في مشروع بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

وقالت “وفا” إن الطائرات الحربية الإسرائيلية استهدفت مدرسة تأوي نازحين، مدرسة حفصة، بمنطقة الفالوجا غرب جباليا شمالي قطاع غزة، ما اسفر عن استشهاد وإصابة العديد من النازحين بينهم أطفال ونساء.

وأضافت أن العديد من المواطنين استشهدوا إثر قصف طال 9 منازل على الأقل في مشروع بيت لاهيا وأبراج الاتصالات في مدينة غزة وشمالي القطاع، ما تسبب بانقطاع الاتصالات كليا عن هذه المناطق.

إجلاء جرحى ومرضى من الإندونيسي

من ناحية ثانية، ووسط استمرار القصف الإسرائيلي، أعلنت وزارة الصحة في غزة إجلاء 200 مريض من المستشفى الإندونيسي، أمس الاثنين، بالتنسيق مع الصليب الأحمر الدولي.

وأشار المتحدث باسم وزارة الصحة إلى أنه لا يزال هناك 500 مريض في المستشفى، وجار العمل مع الصليب الأحمر من أجل إجلائهم إلى مستشفى ناصر في خان يونس جنوبي القطاع.