الخميس 16 شوال 1445 ﻫ - 25 أبريل 2024 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

تصعيد جديد.. روسيا استخدمت "قنبلة موجهة جديدة" في مهاجمة خاركيف بأوكرانيا

قال مسؤولون محليون في أوكرانيا إن روسيا من المحتمل أن تكون قد استخدمت نوعا جديدا من القنابل الموجهة في ضربات جوية على مدينة خاركيف بشمال شرق أوكرانيا أسفرت عن مقتل شخص واحد على الأقل (الأربعاء 27-3-2024).

وقال المسؤولون إن 19 شخصا أصيبوا من بينهم أربعة أطفال أحدهم رضيع يبلغ من العمر ثلاثة أشهر في خاركيف، ضمن أحدث الضربات منذ الغزو الروسي الشامل لأوكرانيا في عام 2022.

وتسبب بعض من هذه الضربات في انقطاع التيار الكهربائي بما في ذلك في خاركيف.

وندد الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي بالهجوم ووصفه بأنه “إرهاب روسي”. وقال فولوديمير تيموشكو، رئيس شرطة خاركيف، إن موسكو ربما استخدمت نوعا جديدا من القنابل الموجهة وصفها باسم يو.إم.بي.بي دي-30.

وقال تيموشكو في موقع الضربة “إنها شيء ما بين قذيفة جوية موجهة استخدمها الروس في الآونة الأخيرة وبين صاروخ. إنها قنبلة طائرة إذا جاز التعبير”.

كما أشار الحاكم الإقليمي لمنطقة خاركيف أوليه سينيهوبوف إلى أن موسكو ربما استخدمت نوعا جديدا من القنابل، قائلا “يبدو أن الروس قرروا تجربة قنابلهم المعدلة على سكان المنازل”.

ولم تعلق روسيا على الفور على هذه التصريحات. وتنفي موسكو استهداف المدنيين رغم أن الحرب أودت بحياة آلاف الأشخاص وشردت الملايين ودمرت بلدات ومدنا.

وأضاف سينيهوبوف على تطبيق تيليجرام أن مبنيين سكنيين ومؤسسة طبية دمرا جزئيا، كما تضرر 14 مبنى بما في ذلك منشأة تعليمية.

    المصدر :
  • رويترز