تيلرسون ينتقد فشل روسيا في منع الهجوم الكيميائي في سوريا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

انتقد وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون، اليوم الإثنين، روسيا “لأنها لم تمنع” النظام السوري من شن الهجوم الكيميائي على بلدة “خان شيخون” السورية الأسبوع الماضي.

وقال تيلرسون في تصريحات له على قناة “سي بي إس” الأمريكية، إنه “لا يوجد دليل يشير إلى أن روسيا شاركت في الهجوم”.

وتابع أن “روسيا وافقت على ضمان تدمير ترسانة الأسلحة الكيميائية السورية، وأدى فشلها في ذلك إلى وقوع الهجوم (على خان شيخون)”.

ورأى أنه “سواء كانت روسيا متواطئة أو خُدعت من النظام السوري، فإنها قد فشلت في الوفاء بالتزاماتها إزاء المجتمع الدولي”.

وأضاف تيلرسون أن “روسيا وافقت على أن تكون الضامن لتدمير ترسانة سوريا من الأسلحة الكيميائية، إلا أن فشلها في ذلك أدى إلى قتل مزيد من الأطفال والأبرياء”.

وتعد روسيا الحليف الرئيسي لسوريا، وساعدت على التوصل لاتفاقية عام 2013، تقضي بتدمير ترسانة الأسلحة الكيماوية السورية.

ومن المقرر أن يلتقي تيلرسون نظيره الروسي سيرغي لافروف في موسكو خلال الأسبوع الجاري.

والثلاثاء الماضي، قتل أكثر من 100 مدني، وأصيب أكثر من 500 غالبيتهم من الأطفال في هجوم بالأسلحة الكيميائية شنته طائرات النظام على بلدة “خان شيخون” بريف إدلب، شمالي سوريا، وسط إدانات دولية واسعة.

وهاجمت الولايات المتحدة، الجمعة، بصواريخ عابرة من طراز “توماهوك”، قاعدة الشعيرات الجوية بمحافظة حمص السورية، مستهدفة طائرات للنظام ومحطات تزويد الوقود ومدرجات المطار، في رد على قصف “خان شيخون”.

المصدر: وكالة الأناضول

شاهد أيضاً