الأربعاء 10 رجب 1444 ﻫ - 1 فبراير 2023 |

برامج

شاهد آخر حلقاتنا اونلاين

دوي قصف في شوارع باخموت الأوكرانية

تردد دوي القذائف، السبت، بمحيط الشوارع شبه الخالية في مدينة باخموت الأوكرانية، مركز أعنف قتال حالي في الغزو الروسي لأوكرانيا، على الرغم من إعلان موسكو وقف إطلاق النار بمناسبة عيد الميلاد الذي تحتفل به الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية اليوم.

وقالت موسكو اليوم السبت إن قواتها في أوكرانيا ستُبقي على وقف إطلاق النار لمدة 36 ساعة الذي أعلنه الرئيس فلاديمير بوتين حتى منتصف الليلة، على الرغم من رفض أوكرانيا لهذا العرض.

وأضافت أن قواتها ردت بنيران المدفعية فقط عندما أطلقت عليها القوات الأوكرانية النيران.

ولم يتسن لرويترز التأكد من مصدر القذائف التي سُمع دويها في باخموت.

ومع استمرار المعارك، تحولت مدينة باخموت بشرق أوكرانيا، إلى “مستنقع دم” مع ورود أنباء عن سقوط مئات القتلى والجرحى يوميا، في وقت لم تتمكن القوات الروسية ولا الأوكرانية من تحقيق تقدم كبير بعد شهور من الاقتتال، وفقا لصحيفة “الغارديان”.

وانتقل القتال في المنطقة إلى حرب خنادق، مع مساعي الأوكرانيين إلى تأمين الجبهة التي عرفت تعزيزات كبيرة من الجانب الروسي الذي نقل خلال الأسابيع الأخيرة، تشكيلات من منطقة خيرسون التي استرجعتها القوات الأوكرانية.

    المصدر :
  • رويترز
  • وكالات